حاول سرقة هاتف نقال فواجه بطلة فنون قتالية

لص يحاول سرقة هاتف محمول (تويتر)
ريو دي جانيرو - أ ف ب |

دفع لص حاول سرقة هاتف نقال من شابة في ريو دي جانيرو الثمن غالياً، بعدما تبين أنها بطلة فنون قتالية مختلطة (أم ام ايه) ملقبة بـ «المرأة الحديد». وطرحت بوليانا فيانا التي تشارك في «بطولة المصارعة القصوى» (يو أف سي) المهاجم أرضاً بلكمتين وركلة، وثبتته على الأرض على طريقة الكماشة بانتظار وصول الشرطة على ما روت لموقع «أم ام ايه جانكي» المخصص لهذه الرياضة. ووقعت محاولة السرقة مساء السبت عندما كانت فيانا (27 عاماً) تنتظر سيارة أجرة أمام مبناها. وروت أن الرجل قال لها إنه مسلح لكنها رجحت أنه يكذب، وفكرت «أنه على أي حال لن يتمكن من سحبه» قبل أن تتحرك للسيطرة عليه. وبعد سيطرتها على المهاجم، اكتشفت أن السلاح مزيف ومصنوع من الكرتون. ونشرت فيانا صوراً للمهاجم وبدت عليه آثار اللكمات مع دم على قميصه ويده. وروت أنها بعد وصول الشرطة والاهتمام باللص ومعالجة جروحه، عادت إلى المنزل وأعدت طعام العشاء. وهي لم تُصب بأي أذى باستثناء بعض الألم في يديها في اليوم التالي.


وتسجل في شوارع ريو دي جانيرو ومدن برازيلية أخرى عمليات نشل كثيرة كهذه. ووعد الرئيس الجديد للبرازيل جايير بولسونارو بمكافحة الجريمة في البلاد.