مصر: حكم بسجن ناشط بارز 15 عاماً في «أحداث مجلس الوزراء»

القوات البحرية تحبط محاولة للهجرة غير الشرعية (الحياة)
القاهرة – «الحياة» |

قضت محكمة جنايات القاهرة أمس بالسجن المشدد 15 عاماً في حق الناشط السياسي البارز أحمد دومة، خلال إعادة محاكمته في القضية المعروفة بـ»أحداث مجلس الوزراء» وتعود وقائعها في أعقاب ثورة كانون الثاني (يناير) من العام 2011.


كما تضمن الحكم إلزام دومة دفع مبلغ 6 ملايين جنيه (الدولار نحو 18 جنيهاً) قيمة التلفيات المقدرة في القضية.

وسبق وقضت محكمة جنايات القاهرة بالسجن المؤبد (25 عاماً) في حق دومة وآخرين فارين، وإلزامهم بدفع 17 مليون جنيه تعويضاً، قبل أن تقبل محكمة النقض (أعلى محكمة جنائية في مصر) الطعن المقدم من دومة، وتقرر إعادة محاكمته من جديد أمام دائرة أخرى غير التي سبق وأصدرت الحكم.

وأسندت النيابة إلى المتهمين في القضية ارتكابهم جرائم «التجمهر، حيازة أسلحة بيضاء ومولوتوف، التعدي على أفراد من القوات المسلحة والشرطة وحرق المجمع العلمي والاعتداء على مبان حكومية أخرى، منها مقر مجالس الوزراء والشعب والشورى والشروع في اقتحام مقر وزارة الداخلية تمهيدًا لإحراقه».

ووقعت أحداث مجلس الوزراء في كانون الأول (ديسمبر) من العام 2011، عقب مشادات بين معتصمين أمام مجلس الوزراء لاعتراضهم على أسلوب إدارة البلاد آنذاك (خلال الفترة الانتقالية) وبين قوات الأمن، تعرضت خلالها مبان حكومية للإتلاف والحرق.

وفي غضون ذلك، قضت محكمة جنايات الإسكندرية أمس، بالحبس 5 أعوام في حق 23 مداناً بالانتماء إلى جماعة «الإخوان المسلمين»، المصنفة إرهابية في مصر، والتحريض على العنف. وكان المدانون نظموا مسيرة في الإسكندرية استخدموا خلالها الأسلحة النارية والبيضاء والزجاجات المشتعلة «مولوتوف» وتوزيع منشورات مناهضة للدولة، وفق تحريات أجهزة الأمن.

إلى ذلك، أحبطت القوات المسلحة المصرية أول من أمس، محاولة للهجرة غير الشرعية عبر السلوم. وقال الناطق باسم الجيش العقيد أركان حرب تامر الرفاعي إنه في إطار مواصلة القوات البحرية تنفيذ مهامها فى تأمين وحماية السواحل البحرية المصرية ودعم أعمال البحث والإنقاذ على كافة الاتجاهات الإستراتيجية، نجحت إحدى الوحدات البحرية فى إحباط محاولة هجرة غير شرعية فى اتجاه السواحل المصرية قرب السلوم وذلك بعد اكتشاف عائمة سريعة قادمة من الجانب الليبى تحمل عدد من الأفراد .

وأضاف: على الفور صدرت الأوامر من القيادة العامة للقوات المسلحة بالتعامل مع المركب وتم دفع وحدة بحرية سريعة لمطاردة العائمة وتوقيفها، حيث وجد على متنها ٢٩ فرداً من جنسيات مختلفة أثناء محاولتهم الهجرة غير الشرعية حيث تم اقتيادهم لمرسى السلوم لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم .