الأحساء: «فريق العيون» يقدم 7500 ساعة عمل تطوعية خلال 5 سنوات

الحفلة السنوية الثالثة لتكريم شركاء النجاح وأعضاء فريق العيون التطوعي. (الحياة)
الأحساء – حسن البقشي |

قدم فريق العيون التطوعي في محافظة الأحساء أكثر من 100 مبادرة وبرنامج خلال عمر الفريق الذي تخطى السنوات الخمس، محققين في هذا العام أكثر من ثلاثة آلاف ساعة تطوعية رفعت ساعات الفريق إلى أكثر من 7500 ساعة في أقل من خمس سنوات هي عمر الفريق، راوحت بين الإفطار الجوال، وإفطار الجاليات، وتجهيز المساجد لشهر رمضان، وحفظ الفائض من الطعام، وحفظ المصاحف، والمشاركة في السلة الرمضانية.


ونظم الفريق التابع لجمعية العمل التطوعي في المنطقة الشرقية مساء أول من أمس (الخميس)، الحفلة السنوية الثالثة لتكريم شركاء النجاح وأعضاء الفريق بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية نجيب الزامل، ومدير إدارة التنمية الاجتماعية في الأحساء أحمد الفضلي، وعمدة العيون حمد الحربي، ونائب رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية في الأحساء عبدالعزيز الموسى، وعضو مجلس إدارة الغرفة عماد الغدير، وشركاء النجاح من رجال أعمال ومسؤولين وجهات حكومية وخيرية . .

وقال رئيس مجلس إدارة فريق العيون التطوعي سعد العيد، في كلمة ألقاها: «إن أعضاء الفريق حملوا على عاتقهم خدمة المجتمع خلال العام الماضي، الذي شهد تنفيذ حزمة برامج ومبادرات».

بدوره، قال الزامل: «إن العمل التطوعي لا حدود له، ولا يعرف مكاناً ولا جنساً ولا قبيلة، وهذا ما شاهدته ولمسته من أعضاء فريق العيون التطوعي، الذي سطر أجمل ومعاني قيم العمل التطوعي، فهو فريق يقدم بين الفترة والأخرى برامج نوعية متميزة لأفراد المجتمع».

وشهدت الحفلة توقيع عقد شراكات مجتمعية من جمعية العمل التطوعي في الشرقية، مع اللجنة الأهلية لأصدقاء الصحة في العيون، ومدرسة بدر الابتدائية، مؤسسة «أنجوانا للاحتفالات»، ومركز «سمسم للهدايا والألعاب»، ومكتبة تقنيات التعليم.

وكرم قائد الفريق وشركاء النجاح الماسيين، رئيس جمعية العمل التطوعي الزامل، الذي كرم بدوره جميع شركاء النجاح والأعضاء الأكثر تميزاً. فيما قلد لأول مرة الحاصلين على أكثر ساعات تطوعية في هذا العام بـ«الوسام الذهبي» الذي حصل عليه مشرف لجنة العلاقات العامة فادي الجاسم، بعدما تخطت ساعاته هذا العام الـ200، مسجلاً المركز الأول للعام الثالث على التوالي. وأيضاً قلد الزامل تسعة أعضاء «الوسام الفضي» من الفريق الأول، وقلد صاحب المركز الأول في فريق الرواد سلمان الكليب «الوسام الذهبي» لتحقيقه 72 ساعة تطوعية في أول عام من انطلاق الفريق. كذلك كرم أربعة آخرين «الوسام الفضي»، وأيضاً كرم جميع طاقم الفريق.