ترامب: نحقق نجاحاً باهراً في المفاوضات مع الصين

دونالد ترامب. (أ ب)
واشنطن – رويترز، أ ف ب |

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس إن الولايات المتحدة تحقق نجاحاً باهراً في مفاوضاتها التجارية مع الصين، بعد يوم من اختتام المسؤولين الأميركيين والصينيين محادثات استمرت 3 أيام في بكين.


وكانت الاجتماعات في الصين المحادثات المباشرة الأولى بين الجانبين منذ التقى ترامب الرئيس الصيني شي جينبينغ في بوينس أرس في كانون الأول (ديسمبر) الماضي، واتفقا على هدنة مدتها 90 يوماً في الحرب التجارية التي عرقلت تدفق سلع بمئات بلايين الدولارات.

واتهم ترامب الصين بخداع الولايات المتحدة في التجارة وسرقة حقوق الملكية الفكرية الأميركية، على رغم أنه قال كثيراً إن لديه علاقة شخصية طيبة مع شي.

وأبلغ ترامب الصحافيين لدى مغادرته البيت الأبيض متجهاً إلى حدود الولايات المتحدة مع المكسيك في اليوم العشرين للإغلاق الجزئي للحكومة الأميركية: "نحن نتفاوض ونحقق نجاحاً باهراً مع الصين"، من دون أن يذكر تفاصيل.

ودخل ترامب في أزمة مع الديموقراطيين في الكونغرس بسبب مطالبته بتمويل جزئي قيمته 5.7 بليون دولار لبناء جدار على الحدود الأميركية المكسيكية. وتسبب الخلاف في إغلاق نحو ربع الحكومة الاتحادية، وقال ترامب إنه لن يوقع أي مشاريع قانون لإعادة فتح المؤسسات الحكومية لا تتضمن تمويل الجدار.

وأضاف: "أعتقد أن التعامل مع الصين في الواقع أسهل بكثير من التعامل مع حزب المعارضة".

إلى ذلك، حذّر رئيس مجلس الاحتياط الفيديرالي (المركزي) جيروم باول من أن استمر الإغلاق الحكومي الجزئي لفترة طويلة سيضرّ بالاقتصاد الأميركي. وقال باول خلال اجتماع في واشنطن: "إذا استمر الإغلاق الحكومي لفترة طويلة، فأعتقد أن تأثيره سيكون ملحوظاً في الإحصاءات". ومنذ نحو 3 أسابيع، تعاني قطاعات أساسية في الحكومة الفيديرالية من حال شلل تام بسبب إغلاق قسم من الإدارات الفيديرالية جرّاء النزاع بين ترامب والمعارضة الديموقراطية حول بناء جدار حدودي مع المكسيك.