«أرنب اليشم 2» يعود إلى الحياة على سطح القمر

رنب اليشم 2 (أ ف ب)
بكين - أ ف ب |

استعاد المسبار الصيني «يوتو 2» (أرنب اليشم 2) أول من أمس (الخميس) نشاطه على سطح القمر في الجانب الخفيّ عن الأرض، بعد خمسة أيام من السبات للوقاية من البرد الشديد. وكُتب على حساب المسبار على موقع «ويبو» الصيني للتواصل الاجتماعي «لقد انتهت القيلولة وها أنا ذا أعود للحركة». ودخل «يوتو 2» في السبات السبت لحماية أجهزته من البرد القارس الذي ساد على الوجه الخفيّ للقمر، بحسب ما أعلنت وكالة الفضاء الصينية. والجانب الخفيّ لا يظهر للأرض لأن القمر أثناء دورانه حولها يبقى جانب واحد منه فقط مواجها لها والثاني محجوبا عنها. وسبق أن التقطت صور كثيرة له لكن لم تهبط فيه أي مركبة، وكانت أول تلك الصور في العام 1959 وقد التقطها مسبار سوفياتي. وهي المرة الثانية التي ترسل فيها الصين مركبة لاستكشاف سطح القمر بعد المسبار «يوتو» (أرنب اليشم) في 2013 الذي استمر في العمل 31 شهرا. لكنه هبط على الجانب المقابل للأرض. وسيجري المسبار الجديد دراسات على الموجات المنخفضة والموارد المعدنية وإمكانية زراعة الطماطم وأنواع أخرى من النبات.