وفد مجلس الشورى يبدأ زيارة رسمية لجمهورية جورجيا ويلتقي أعضاء البرلمان

اجتماع مجلس الشورى (واس)
تبليسي - «الحياة» |

بدأ وفد مجلس الشورى زيارته الرسمية لجمهورية جورجيا برئاسة الدكتور فايز الشهري, وعضوية الدكتور صالح الخثلان، والدكتور أحمد الغديان، والمهندس مفرح الزهراني، والدكتور هاني خاشقجي.


واستهل الوفد برنامجه بزيارة البرلمان الجورجي حيث التقى مع عدد من أعضاء البرلمان الذين رحبوا بالوفد، وأكدوا على أهمية العلاقات الجورجية السعودية، منوهين بدور البرلمان الجورجي ومجلس الشورى في الدفع بالعلاقات الثنائية والبرلمانية إلى آفاق جديدة من التعاون بين البلدين الصديقين، كما عقد وفد مجلس الشورى اجتماعين منفصلين مع لجنة الصداقة الجورجية السعودية ولجنة الشؤون الاقتصادية بالبرلمان الجورجي.

وركز الوفد السعودي خلال اجتماعه مع اللجنتين على سبل تنمية وتطوير العلاقات بين البلدين الصديقين في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بما يخدم مصلحة البلدين وشعبيهما، مشيرين إلى أهمية الدور الذي تنهض به سفارة خادم الحرمين الشريفين في تبليسي التي تم افتتاحها أخيراً في الارتقاء بمستوى العلاقات بين البلدين في شتى المجالات.

وشدد الوفد السعودي لأعضاء البرلمان الجورجي على أهمية التعاون والتنسيق بين الجانبين في مختلف المحافل البرلمانية الدولية والإقليمية بما يسهم في تعزيز التعاون والسلم الدوليين ودعم الجهود الإنسانية في مناطق الصراعات.

ورحب البرلمانيون الجورجيون بوفد الشورى مؤكدين اعتزازهم بالعلاقات المتميزة بين البلدين وتقديرهم للقيم المشتركة التي تجمع بين الشعبين السعودي والجورجي.

كما قدر البرلمانيون دور ومكانة المملكة السياسية والاقتصادية في العالم وجهودها في احلال السلام والاستقرار لمنطقة الشرق الأوسط.

حضر اللقاء القائم بالأعمال السعودي في تبليسي محمد المشاري.

وتأتي زيارة وفد أعضاء مجلس الشورى إلى جورجيا ضمن جهود المجلس في دعم السياسة الخارجية السعودية وتعزيز علاقات المملكة مع مختلف الدول وبيان مواقف المملكة تجاه القضايا العربية والإسلامية.

ومن المقرر ان يلتقى وفد الشورى خلال زيارته بعدد من الوزراء في الحكومة الجورجية إلى جانب بعض رجال الأعمال بجورجيا وعدد من أساتذة وطلاب جامعة تبليسي.