غصن يستقيل من رئاسة مجلس إدارة «رينو»

دافوس (سويسرا) - أ ف ب، رويترز |

أعلن وزير الاقتصاد والمال الفرنسي برونو لومير أمس أن رئيس مجلس إدارة مجموعة «رينو» الفرنسية كارلوس غصن الموقوف في اليابان منذ أكثر من شهرين، استقال من منصبه.


وقال لومير إن السلطات الداخلية لـ»رينو» أبلغت بهذه الاستقالة ليل أول من أمس. وكان مصدر قريب من الشركة أشار في وقت سابق إلى أن غصن استقال، قائلاً إن «مجلس الإدارة سيتبلّغ فوراً».

وحتى توقيفه في 19 تشرين الثاني (نوفمبر)، كان غصن رئيساً لمجلس إدارة «رينو» ومديرها العام، ورئيساً لتحالف «رينو-نيسان-ميستوبيشي» ورئيس مجلسي إدارتي «نيسان» و»ميتسوبيشي موتورز». وتتّهم النيابة اليابانية غصن بعدم الإفصاح عن جزء كبير من دخله في بيانات رسمية قدمها للمساهمين بين عامي 2010 و2018، في محاولة على ما يبدو لتجنب الشبهات بأنه كان يتلقى أجراً زائداً.

وكان مقرراً أن يجتمع مجلس إدارة «رينو» في وقت لاحق أمس لاستبدال غصن، في خطوة قد تساعد في تخفيف التوترات مع شريك التحالف «نيسان». وكان متوقعاً على نطاق واسع تعيين رئيس «ميشيلان» جون دومينيك سينار رئيساً لمجلس الإدارة، وترقية نائب غصن تييري بولور لمنصب الرئيس التنفيذي، بحسب مصادر مطلعة.