البخاري يعرض مع بهية الحريري العلاقات بين المملكة ولبنان ويتفقد مع السنيورة المجلس الأهلي لمكافحة الادمان في الهلالية

البخاري يؤدي صلاة الجمعة في مسجد بهاء الدين الحريري (الوكالة الوطنية للاعلام)
بيروت - "الحياة" |

زار سفير المملكة العربية السعودية لدى لبنان وليد البخاري، مركز "المجلس الأهلي للادمان" في الهلالية - صيدا، بدعوة من الرئيس فؤاد السنيورة وجال في اقسامه واطلع على برامجه.


ورافق البخاري في زيارته الرئيس السنيورة ورئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي ورئيس مكتب مكافحة المخدرات في الجنوب الرائد هيثم سويد، حيث كان في استقبالهم رئيسة المجلس عرب كلش واعضاء المجلس.

ورحبت كلش بالسفير البخاري، مستعرضة اهداف تأسيس المجلس الاهلي والمركز بمبادرة من الرئيس السنيورة، ثم قدم عدد من اعضاء المجلس شرحا عن عمل كل واحد منهم وعن برامجه في مكافحة آفة الادمان والحد منها ومساعدة المدمنين على الشفاء، الى جانب خطة عمل المجلس المستقبلية.

وقدم الرائد سويد احصائية عن واقع تعاطي المخدرات والادمان وما يقوم به مكتب مكافحة المخدرات "للحد من هذه الآفة والتعاون القائم مع المجلس الأهلي".

وتحدث السنيورة بالمناسبة، فلفت الى انه "كان لهذا العمل النتائج على اكثر من صعيد، ليس فقط على صعيد مكافحة الادمان، انما أكان من خلال اعمال التوعية او التنبه الى الذين سقطوا في احابيل هذه الآفة التي نرى كيف هي آخذة في التوسع"، مؤكدا ان "الامور تصبح صعبة اذا لم نخلق المناعة لدى الناس ونحارب من ادخلهم الى هذه الآفة".

اضاف: "اطلعت سعادة السفير ايضا على ان هذه المبادرة المتمثلة في المجلس الأهلي مهمة، ليس فقط من ناحية مكافحة الادمان، بل هذه المبادرة تعبر عن التنوع وتجمع كل طيف المدينة. وهذا ما نجحنا فيه وكسرنا هذا الطوق. فعليا كان بنتيجة هذا العمل الذي قمنا به حيث خلقنا نمطا جديدا في العمل الاجتماعي في المدينة. وبالتالي أصبحت هناك عدوى حميدة داخل مدينة صيدا، والنموذج أيضا يعطى لمدن اخرى كيف يمكنها ان تعمل وتجمع على اختلاف أنواعها فهذه هي الرسالة. احببت اليوم ان تكون زيارة سعادة السفير للمدينة، مناسبة لأن يتعرف على هذه الجمعية بالذات".

من جهته ابدى السفير البخاري اعجابه بعمل المجلس و"بتصديه لآفة تعتبر خطرا يتهدد المجتمعات".

بعد ذلك جال البخاري برفقة السنيورة والسعودي والحضور في اقسام المركز مستمعين الى شرح عن اختصاصاته وبرامجه الخاصة بمكافحة الادمان.

وزار السفير السعودي رئيسة كتلة "المستقبل" النائبة بهية الحريري، في دارة مجدليون، في حضور الرئيس السنيورة، مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان، السفير عبد المولى الصلح، شفيق الحريري، منسق عام تيار "المستقبل" في الجنوب ناصر حمود، رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها علي الشريف، المحامي حسن شمس الدين وعدنان الزيباوي.وجرى خلال اللقاء عرض للأوضاع العامة والعلاقات الثنائية بين المملكة ولبنان ومواضيع تنموية وتربوية وثقافية ذات الاهتمام المشترك.

ورحبت الحريري بالسفير البخاري، مثمنة دور السعودية ووقوفها الدائم الى جانب لبنان في كل المحطات الصعبة.

السفير السعودي ادى صلاة الجمعة في مسجد بهاء الدين الحريري، في صيدا، وكان في استقباله السنيورة وسوسان، وشفيق الحريري ورئيس مجلس ادارة مجمع المسجد علي الشريف.