استشهاد شاب فلسطيني جنوب قطاع غزة

غزة. (تويتر)
غزة - أ ف ب |

قُتل شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في مواجهات قرب السياج الحدودي شرق رفح في جنوب قطاع غزة، كما أفاد الناطق باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة.


وأكد القدرة في بيان «استشهاد المواطن إيهاب عطاالله حسين عابد برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق رفح»، مشيراً إلى أنه أصيب برصاصة في «القلب نقل على إثرها إلى مستشفى ابو يوسف النجار في رفح، لكنه فارق الحياة».

وأوضح أن «22 مواطناً اصيبوا أيضاً بالرصاص الحي الذي استخدمه جيش الإحتلال ضد المتظاهرين السلميين». ورداً على سؤال لوكالة «فرانس برس»، أعلن ناطق باسم الجيش الاسرائيلي أن شباناً فلسطينيين قاموا برمي عبوات متفجرة وحجارة على الجنود الاسرائيليين عند نقاط عدة على الحدود بين القطاع واسرائيل، فرد الجنود باطلاق النار.

وشارك آلاف المتظاهرين في الاحتجاجات، كما وصل رئيس المكتب السياسي لـ»حركة حماس» اسماعيل هنية مع عدد من قادة الحركة والفصائل إلى شرق مدينة غزة.

وفي مؤتمر صحافي بحضور هنية، قال منسق الهيئة العليا لـ»مسيرات العودة» خالد البطش إن «استمرار الاحتلال في التلاعب والتنصل من كسر الحصار سيفتح الأبواب امام تصعيد كبير سيذوق خلاله الاحتلال ومستوطنو ما يسمى بغلاف غزة الألم والمعاناة»، مطالباً مصر والوسطاء الدوليين بـ»التحرك قبل فوات الأوان».