الوجه الآخر للمشاهير العرب في «هذا أنا»

أبوظبي - «الحياة» |

أعلنت شبكة قنوات «تلفزيون أبوظبي» التابعة لـ»أبوظبي للإعلام» أمس عن عرض البرنامج الاجتماعي الحواري الجديد «هذا أنا» على قناة «الامارات» اعتباراً من 9 شباط (فبراير) المقبل.


وأفاد بيان للقناة أن «إطلاق هذا البرنامج الذي يستهدف كل الفئات العمرية، يأتي انسجاماً مع أهداف «أبوظبي للإعلام» الرامية لتوفير محتوى هادف وترفيهي ويُلبي أذواق واهتمامات جمهور مشاهديها، وضمن باقة برامجها المميزة والغنية بتنوعها في الدورة الجديدة التي انطلقت العديد من عروضها أخيراً على مختلف قنوات الشبكة».

وتقوم فكرة هذا البرنامج الأسبوعي الذي تقدمة الإعلامية ندى الشيباني، على إجراء حوارات مباشرة مع شخصيات لها تاريخ حافل وبصمة خاصة في مجال الفن أو الإعلام أو الرياضة أو الموسيقى أو الأدب أو المسرح أو لها تأثير على مواقع التواصل.

ويتميز «هذا أنا» بـ»أسلوبه الذي يتجاوز حضور الضيف، ويغوص أكثر في تفاصيل ومحطات فارقة في حياته، وصولاً إلى طرح إشكالية أو قضية واقعية تهمه وتهمّ الجمهور وتثير في الأفراد فضولية السؤال ودهشة الجواب، فضلاً عن معرفة آراء هذه الشخصيات بشأن قضايا الساعة حول العالم، وتقديم خلاصة تجربتهم، وذلك في إطار تشويقي يجمع بين الإعلامين التقليدي والجدي».

ويهدف هذا البرنامج، الذي يُعرض على مدار 17 حلقة، وتبلغ مدّة الحلقة ساعة يتخللها ثلاث فقرات، إلى تعريف المشاهد بالجانب والوجه الآخر للضيف، من خلال تناول محطات حياته الأهم، فضلاً عن تفاصيل وأسرار يتعرف المشاهد إليها. ويستضيف البرنامج شخصيات من دول عربية عدة، أبرزها السعودية والكويت ومصر وسورية والعراق والبحرين ولبنان.

وتبدأ الحلقة بتقديم الضيف نفسه للجمهور بعفوية وعلى طريقته الخاصة، وكأنه على كاميرا «سناب شات»، وذلك بهدف خلق جو من المرح واللطافة والتشويق من البداية. بعدها تدخل المذيعة وترحب بالضيف، ليبدأ الحوار معه حول أهم محطتين أو ثلاث محطات فارقة في حياته تختارها المذيعة، لتكشف عن خبايا وأسرار وقضايا يتم طرحها بطريقة جديدة عن حياة الضيف الشخصية والمهنية، لتنتهي هذه الفقرة بلعبة مشوقة. أما في فقرة البرنامج الثانية، فيتجه الضيف والمذيعة نحو شاشة تتضمن 4 عناوين تتعلق بأربعة مواضيع مختلفة، تقرأها المذيعة، ويحق للضيف أن يُلغي موضوعاً واحداً منها، ثم يتحدث ويعلّق على المواضيع الأربعة المتبقية، فيما تضغط المذيعة على المواضيع تباعاً التي يمكن أن تكون تقريراً مُصوّراً أو تسجيلاً على «يوتيوب» أو صورة فوتوغرافية أو نقداً صحافياً، ليتم التعليق عليها.

وفي الفقرة الثالثة «ميزان مع أو ضد»، تُطرح مواضيع مختلفة على الضيف لنعرف آراءه إذا كان معها او ضدها.

ومن أبرز الشخصيات التي سيستضيفها البرنامج، الفنان السعودي خالد عبد الرحمن، والممثل السوري عابد فهد، والفنان الفلسطيني محمد عساف، والممثل المصري ماجد المصري والفنانة الكويتية هدى حسين وغيرهم.