أتالانتا يجرد يوفنتوس من اللقب

روما - أ ف ب |

قاد المهاجم الدولي الكولومبي دوفان زاباتا فريقه أتالانتا إلى الفوز على ضيفه يوفنتوس 3- صفر وتجريده من لقب بطل كأس إيطاليا في كرة القدم الذي توج به في السنوات الأربع الأخيرة، فيما أطاح فيورنتينا بضيفه روما بالفوز عليه 7-1 في ربع النهائي.


ويلتقي أتالانتا برغامو، المتوج باللقب مرة واحدة عام 1963، مع فيورنتينا في الدور نصف النهائي، وهما لحقا بميلان، حامل اللقب 5 مرات آخرها عام 2003، الذي كان أول المتأهلين إلى الدور نصف النهائي بفوزه على ضيفه نابولي 2- صفر الثلثاء في افتتاح ربع النهائي.

ووضع أتالانتا حدا لسيطرة يوفنتوس على اللقب في الأعوام الأربعة الأخيرة وأخرجه من ربع النهائي، علما أن فريق «السيدة العجوز» هو حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة (13 لقبا)، وسجل زاباتا ثنائية في الدقيقتين 39 و86 بعد أن افتتح البلجيكي تيموثي كاستاني التسجيل (37).

وهي الخسارة الأولى ليوفنتوس محليا، والثالثة في مختلف المسابقات بعد خسارتين في دوري أبطال أوروبا أمام مانشستر يونايتد الانكليزي صفر-1 ويونغ بويز السويسري 1-2، ونجح أتالانتا في تحقيق ما فشل فيه في 26 كانون الأول (ديسمبر) الماضي عندما استضاف فريق «السيدة العجوز» في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري عندما كان في طريقه إلى تحقيق الفوز بهدفين لزاباتا (24 و56) مقابل هدف لمدافعه الألباني بيرات دييمسيتي (2)، لكن الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو أدرك التعادل في الدقيقة 78 من ركلة جزاء.