انطلاق الجولة الأولى من الطواف العربي للإبحار الشراعي 2019 في نسخته التاسعة

انطلاق الجولة الأولى من الطواف العربي للإبحار الشراعي
مسقط - "الحياة" |

انطلقت مساء الأمس النسخة التاسعة من سباقات الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي 2019م، بمشاركة أشهر المحترفين والهواة يمثلون عشرة فرق للمنافسة في هذا السباق الشراعي الأبرز في منطقة الخليج، والذي اكتسب سمعة عالمية متنامية منذ تأسيسه في عام 2011م، حيث اقيم حفل تدشين وانطلاق السباقات تحت رعاية معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي، وزير الشؤون الرياضية وديفيد جراهم الرئيس التنفيذي لعمان للإبحار وبحضور عدد من المسؤولين من مختلف الجهات الحكومية والشركات الراعية وجمع من محبي هذا النوع من الرياضات.


الجولة الأولى من الطواف العربي

بدأت منافسات اليوم الأول من الجولة الأولى التي أقيمت في مارينا بندر الروضة بمسقط بسباقات المسافات القصيرة بالقرب من المرسى، حيث قام راعي الحفل قبل ذلك بتسليم رايات المشاركة للفرق المشاركة، وتميزت السباقات التي خاضتها الفرق بقوة التنافس والحماس بين البحّارة وسط ما تخللته مجريات السباقات من تفاوت في سرعات الرياح ليتمكن من خلالها فريق جولفي دو موربيهان الفرنسي من تصدر سباقات اليوم الأول بعد أربعة سباقات خاضتها جميع الفرق وبرصيد نقطة واحدة، يليه فريق بوجوليت السويسري في المركز الثاني برصيد نقطتان وثالثاً فريق مود السويسري، فيما حل بطل النسخة الماضية فريق بيجافلور الفرنسي في المركز الرابع برصيد أربعة نقاط وفريق العُمانية للنقل البحري خامساً برصيد خمس نقاط يليه فريق سيير وفريق سيفلوتيج وفيما حصل فريق النهضة العُماني على المركز السابع يليه فريق إي.أف.جي وأخيراً فريق دي.بي شنكر. على أن تستأنف غداً سباقات اليوم الثاني من نفس الجولة بالسباقات الساحلية باتجاه مطرح أو منطقة بندر الخيران بحسب حركة واتجاه الرياح.

مشاركة ثلاث قوارب عُمانية

يشارك في السباقات ثلاث قوارب عُمانية تمثل فريق النهضة العُماني بقيادة البحّار أكرم الوهيبي الفريق بمساعدة طاقمه الذي يضم كل من ياسر الرحبي وهيثم الوهيبي وكلاهما كانا جزءاً من فريق الطواف العربي المدعوم من عُمان للإبحار والذي تمكن من تحقيق المركز الثاني عشر في سباق الطواف الفرنسي العام الماضي. فيما تضم تشكيلة فريق "العُمانية للنقل البحري" البحار العُماني المخضرم رعد الهادي الذي سبق له الفوز في بطولة الطواف العربي في العام 2017م مع فريق إي.أف.جي، كما يضمّ مشاركة الربّان الأولمبي البريطاني ستيفي موريسون صاحب المركز الرابع في بطولة الطواف الفرنسي العام الماضي إلى جانب الفرنسي كوينتين بونروي. فيما يشارك في الطواف أيضاً فريق نسائي مدعوم من قبل دي.بي شنكر والذي يضم البحّارات العُمانيات ابتسام السالمي وتماضر البلوشي ومروة الخايفي، بقيادة البحّارة أودري أوجيرو وزميلتها البحّارة الفرنسية ميلين ليماتري.

كما يشارك في الطواف فريق بيجافلور الفرنسي بطل النسخة الماضية بقيادة البحّار فالنتين، بالإضافة مشاركة وصيف النسخة الماضية فريق بنك إي.أف.جي موناكو وراعي البطولة من أجل المنافسة على لقب البطولة وتحقيق نتائج أفضل، وذلك بقيادة الربّان فرانك كاماس وطاقمه المكون من تيري دويلارد والبحّار العُماني حسين الجابري. إضافة إلى مشاركة فرق بوجوليت وفريق موود وفريق سيير من سويسرا وفريق جولفي دو موربيهان وسيفلوتيج الفرنسيان.

وتمكنت البطولة من استقطاب أشهر فرق الإبحار الشراعي العالمية ونخبة من البحّارة المحترفين والهواة للتنافس في سباقات وجولات البطولة التي تمر عبر أجمل المحطات السياحية الممتدة على طول السواحل العمانية بداية من العاصمة مسقط ووصولاً إلى صلالة، لمدة 14 يوماً من السباقات الساحلية والسباقات القصيرة في المراسي عبر قوارب ديام 24 أحادية التصميم وذات الأداء العالي والتي تعتمد بشكل كبير على سرعة الرياح في حركاتها في السباقات. حيث تشمل سباقات الطواف العربي للإبحار الشراعي لهذا العام على خمس جولات ومحطات على طول السواحل العُمانية بداية من شمال السلطنة من مرسى بندر الروضة التي تقام خلال اليومين القادمين ومروراً عبر كل من مدينة صور ورأس الحد، جزيرة مصيرة، الدقم وختاماً في سواحل مدينة صلالة في الجنوب وذلك بهدف إبراز ما تزخر به الشواطئ العُمانية من تنوع جغرافي مذهل ومناظر طبيعية خلابة.

الجدير بالذكر بأن عُمان للإبحار أطلقت سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي للمرة الأولى في عام 2011، بهدف إعادة إحياء الأمجاد البحرية العريقة لمنطقة الخليج العربي، وذلك من خلال الاحتفاء بهذه الرياضة التي أصبحت من أسرع الرياضات نموًا في العالم.