القضاء الاسرائيلي يحظر استخدام الجيش في الحملات الانتخابية

بنيامين نتانياهو مع عناصر من الجيش الإسرائيلي (تويتر)
القدس المحتلة - أ ف ب |

حظر المدعي العام الإسرائيلي السياسيين وخصوصاً رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الذي هو أيضاً وزير الدفاع من استخدام صور جنود في حملتهم للانتخابات التشريعية في 9 نيسان (أبريل).


وقال المدعي العام في بيان لوزارة العدل أول من أمس: «يحظر خلال فترة 90 يوماً تسبق الانتخابات استخدام الجيش لأغراض دعائية وخصوصاً صور جنود مع رئيس الوزراء ووزير الدفاع أو أي مرشح لحزب سياسي». وأضاف المدعي أن هذا الحظر يتعلق بزيارة شخصيات سياسية لقواعد عسكرية.

ويأتي هذا الاعلان إثر احتجاج حزب العمل المعارض لدى اللجنة المركزية للانتخابات على استخدام الليكود حزب نتانياهو صوراً للأخير مع جنود.

وقال الحزب في بيان «يستخدم رئيس الوزراء جنوداً في حملته الانتخابية».

وكثف نتانياهو اللقاءات الموثقة أو المصورة مع عسكريين وخصوصاً خلال مناورات. ويراهن خصمه الرئيسي وفق الاستطلاعات بيني غانتس الذي يقود حزب «الصمود لاسرائيل» (يمين وسط) على مسألة الأمن.

ويتعاون في هذا الصدد مع رئيس أركان سابق ووزير دفاع سابق هو موشي يعالون.

ووفق استطلاع أخير يبقى الأمن الهاجس الرئيسي للإسرائيليين أمام مكافحة الفساد علماً أن نتانياهو متورط في قضايا فساد.