مزاد على قطع فنية لـ «جورج مايكل»

المغني البريطاني الراحل جورج مايكل. (تويتر)
نيويورك - أ ف ب |

تطرح دار «كريستيز» مجموعة القطع الفنية العائدة للمغني البريطاني جورج مايكل الذي توفي في 2016، خلال مزاد في لندن منتصف آذار (مارس) يشمل خصوصا أعمالا عدة لفنانين بريطانيين معاصرين.


رغم أن جورج مايكل واسمه الأصلي يورغوس كيرياكوس بانايوتو عُرف بأغنياته الضاربة وصوته المميز أكثر من شهيته على جمع الأعمال الفنية، لكنه واكب خصوصا ظهور حركة الفنانين البريطانيين الشباب في الثمانينات.

وحاز المغني أعمالا فنية عدة أنجزها عدد من الفنانين المعاصرين، أشهرهم داميان هيرست.

وستطرح هذه الأعمال للبيع في 14 آذار (مارس) خلال هذا المزاد الذي تنظمه دار «كريستيز» في لندن.

وعُرفت هذه الحركة الفنية خصوصا بميلها لتحدي المعايير السائدة في مجال الفنون وإثارة الصدمة. وستكون لوحة «ذي إنكومبليت تروث» (2006) لداميان هيرست والتي تمثل حمامة تحلق في الجو، القطعة الرئيسة في المزاد مع تقديرات بأن تباع بسعر يراوح بين مليون جنيه استرليني و1,5 مليون (1,3 مليون دولار و1,9). وفي المحصلة، يطرح في المزاد 75 عملا فيما تباع 130 قطعة فنية أخرى من مجموعة جورج مايكل أيضا خلال مزاد إلكتروني يقام بين 8 آذار (مارس) و15 منه.