صعود مؤشرات «بورصة الكويت» بعد تراجعها يومين

|

حققت بورصة الكويت خلال تعاملاتها أمس ارتفاعاً في مؤشراتها الثلاثة، جاء ذلك بعد تراجعها في اليومين السابقين، صاحب ذلك تراجع في معدلات الأداء التي تشمل قيمة الأسهم المتداولة وكميتها وعدد الصفقات المنفذة، إذ هبطت قيمة الأسهم المتداولة أمس بنسبة 55 في المئة الى 17 مليون دينار في مقابل 38 مليونا لليوم السابق، فيما تراجعت الكمية المتداولة بنسبة 42 في المئة الى 99 مليون سهم في مقابل 169 مليوناً، وهبط عدد الصفقات المنفذة بنسبة 29 في المئة الى 3837 صفقة في مقابل 5425 صفقة.


وسجل مؤشر السوق الرئيس أمس أكبر زيادة في البورصة بلغت نسبتها 0.23 في المئة تعادل 11.03 نقطة، صعوداً الى 4773.74 نقطة في مقابل 4762.71 نقطة الخميس الماضي، فيما سجل مؤشر السوق الأول أقل زيادة بين المؤشرات نسبتها 0.049 في المئة تعادل 2.66 نقطة الى 5442.18 نقطة في مقابل 5439.52 نقطة، وصعد مؤشر السوق العام 0.103 في المئة تعادل 5.35 نقطة صعوداً الى 5204.99 نقطة في مقابل 5199.64 نقطة لليوم السابق.

وجاء سهم «ميزان» في صدارة الأسهم الرابحة، بعد ارتفاع سعره بنسبة بلغت 2.55 في المئة، وصولاً إلى 442 فلساً، من تداول 119 ألف سهم، بلغت قيمتها 52 ألف دينار، نُفذت من خلال 83 صفقة.

وسجل سهم «المتكاملة» أكبر خسارة بين الأسهم، بعد تراجع سعره بنسبة بلغت 2.19 في المئة، هبوطاً إلى 760 فلساً، من تداول 423 ألف سهم، قيمتها بلغت 323 ألف دينار، نُفذت من خلال 56 صفقة.

وسجل سهم «وطني» أكبر سيولة متداولة بلغت 4.06 مليون دينار، ارتفع سعره خلالها بنسبة 0.24 في المئة الى 850 فلساً، جاءت من تداول 4.8 مليون سهم.