البخاري افتتح جناح الدرعية في "دار العجزة": مبادرة تعكس الدور الحقيقي للسعودية انسانيا

وليد البخاري يتفقد العجزة (علي سلطان)
بيروت - "الحياة" |

افتتح سفير المملكة العربية السعودية لدى لبنان وليد بالخاري، قبل ظهر اليوم، جناح "الدرعية" المكون من 5 غرف في "مستشفى دار العجزة" الاسلامية في بيروت، هبة مقدمة من المملكة العربية السعودية ضمن مبادرة "أمنية"، في حضور الوزير السابق القاضي خالد قباني، عمدة جمعية دار العجزة محمود فاعور واعضاء مجلس العمدة، رئيس المستشفى الدكتور فيصل شاتيلا، وعدد من اداريي الدار وموظفيها.


بعد كلمة ترحيب من فاعور الذي اشار الى افتتاح عدد من الفروع والمراكز المتصلة بـ"مستشفى دار العجزة" في عدد من المناطق اللبنانية، لفت الى انه "يتم التحضير لافتتاح المشروع الاكبر المتمثل بمشروع ضهر المغارة"، آملا ان "تطور هذه المشاريع العناية بكبار السن وتوفير افضل ظروف للمعيشة".

من جهته، اعتبر السفير البخاري ان سفارة المملكة "تؤكد اليوم مواصلة مبادراتها الانسانية في لبنان والتي تعكس الدور الحقيقي لبلاده في خدمة الانسان وبناء قدراته وصناعة الامل لديه". وقال: "اليوم ندشن جناح الدرعية من خلال مبادرة امنية اطلقتها سفارة المملكة العربية السعودية في بيروت"، كاشفا عن "وجود الكثير من المبادرات في هذا الجانب"، متوجها بالشكر الى "ادارة دار العجزة نظرا الى سرعة الانجاز من خلال متابعة دقيقة".

وأثنى البخاري على "دور الذين يخدمون الانسان والوطن في هذه السن"، معتبرا انهم "يستحقون لقب العزة والكرامة لانهم ادوا رسالة كبيرة في حياتهم"، مشددا على "اهمية ان نساهم في تقديم جزء من مسؤولياتنا الاجتماعية تجاه هذه الفئة في المجتمعات اللبنانية"، وآملا "استمرار التواصل بين سفارة بلاده والمؤسسات الاجتماعية في لبنان".

بعد ذلك، توجه السفير البخاري والحضور الى الجناح الجديد وقص شريط الافتتاح، ثم جالوا في ارجائه.