14 ألف شخص حضروا «داو» الفني في باريس

"داو" الفني في باريس (ويكيبيديا)
باريس - أ ف ب |

اجتذب مشروع الفن الغامض «داو» الذي يعرض في ثلاثة مواقع في باريس، «أكثر من 14 ألف مشارك» في غضون أسبوعين، وفق ما قال المنظمون.


وتهدف هذه العروض التي بدأت في 25 كانون الثاني (يناير) بعد تأخير 24 ساعة، إلى أخذ الجمهور في «رحلة» إلى الاتحاد السوفياتي على مدى 30 عاماً (1938-1968) من خلال الأفلام والديكورات والحفلات الموسيقية والمؤتمرات والعروض المسرحية، التي تعرض على مسرح شاتليه ومسرح المدينة ومركز بومبيدو.

وقد تميّزت الأيام الأولى للافتتاح بالهفوات التقنية العديدة والصفوف المحتشدة التي كانت تنتظر للحصول على «تأشيرة» الدخول.

وخلال نهاية الأسبوع «أتى إلى العروض ألفا شخص يومياً، وهذا العدد الأقصى الذي يمكن للمسرحَين أن يستقبلاه»، كما قال المنظمون في بيان. يذكر أن «داو» من إعداد المخرج الروسي إيلا خزانوفسكي، وهو مختصر لاسم العالم الروسي ليف لانداو (1908-1968) الحائز جائزة نوبل للفيزياء والذي أراد المخرج أن يُعدّ فيلماً عن حياته.