مرتضى يصف إيقافه بالبلطجة

|

رفض رئيس الزمالك مرتضى منصور تهدئة الخلافات التي تشعل الوسط الرياضي المصري، وهدد بكشف ما وصفها بالمؤامرة للتخلص منه، مشيراً إلى أن أطرافها هم رئيس اللجنة الأولمبية المصرية هشام حطب، ورئيس الأهلي محمود الخطيب، وسكرتير الاتحاد الأفريقي السابق لكرة القدم (كاف) مصطفى فهمي، ورئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد حسن مصطفى. ووصف إيقافه من «كاف» بالبلطجة، ورفض الاعتراف بقرار لجنة القيم بالاتحاد المصري (الجبلاية) بإيقافه ثلاثة أشهر وتغريمه 100 ألف جنيه، وأعلن أن معركته والاتحاد المحلي لن تنتهي.


على صعيد متصل، تمسّك الزمالك بصدارة الدوري المصري بفوزه على إنبي (2-1) في الجولة الـ22 من المسابقة، ليرفع رصيده إلى 51 نقطة في المركز الأول، وهاجم المدير الفني للفريق «الأبيض» السويسري كريستان غروس لاعبيه، خصوصاً المهاجمين لإهدار فرص عدة لتسجيل أهداف.