زعيم أكبر حزب معارض في السودان يطالب البشير بالتنحي

الصادق المهدي. (رويترز)
القاهرة - رويترز - |

أعلن حزب الأمة السوداني المعارض في بيان أن زعيم الحزب الصادق المهدي دعا الرئيس السوداني عمر البشير إلى التنحي وإبداء الاستعداد للقاء ممثلي المعارضة «للاتفاق على تفاصيل العبور نحو النظام الجديد».


وقال البيان: «للخروج من موقف المواجهة الحالي نوجه لرئيس الجمهورية نداء: إنك تستطيع أن تحقق للبلاد مخرجاً آمناً قدره لك أهل السودان والتاريخ ويحول الاستقطاب الحاد لوحدة وطنية والعزلة الدولية إلى تعاون دولي».

ويأتي ذلك بعد أسبوع من إجراءات متتالية تهدف إلى التصدي لموجة لم يسبق لها مثيل من الاحتجاجات التي تهدد حكم البشير المستمر منذ ثلاثة عقود. وشملت الإجراءات إعلان حالة الطوارئ وإقالة حكام الولايات وتعيين مسؤولين عسكريين وأمنيين محلهم. ودعا البيان البشير أيضاً إلى إنهاء حكم الطوارئ والتعذيب وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

وبدأت الاحتجاجات في السودان ضد ارتفاع أسعار الخبز بصورة شبه يومية منذ 19 كانون (ديسمبر) الماضي، ثم تحولت إلى أطول تحد لحكم البشير.