سهم "بوينغ" يهبط 13 في المئة بعد حادث الطائرة الإثيوبية

طائرة "بوينغ"
|

نيويورك - رويترز - هوى سهم شركة "بوينغ" 13 في المئة عند افتتاح تداولات بورصة "وول ستريت" في نيويورك اليوم الاثنين، بعدما مني بخسائر فاقت 22 بليون دولار أمس الأحد، على خلفية حادثة تحكم الطائرة الإثيوبية المنكوبة التي راح ضحيتها 157 راكباً.


وأعلنت "بوينغ" اليوم الاثنين أن التحقيق في تحطم طائرة الخطوط الجوية الإثيوبية لا يزال في مراحله المبكرة ولا حاجة لإصدار إرشادات جديدة للشركات المشغلة لطراز الطائرة المنكوبة وهو "737 Max"، وذلك استناداً للمعلومات المتاحة لديها حتى الآن. وخسرت "بوينغ" أمس الأحد 22 بليون دولار من قيمتها السوقية مع تراجع سهمها 10 في المئة.

وتلقت سمعة عملاق صناعة الطائرات الأميركي شركة "بوينغ"، ضربة قوية بعد كارثة ثانية في غضون 5 أشهر، على متن طائراتها من طراز "737 Max 8"، وجاءت ردود الفعل متباينة من قبل شركات الطيران التي تستخدم هذا الطراز حول العالم.

وكانت الحادثة الأولى في إندونيسيا والأحد وقعت الكارثة الثانية في أديس أبابا، ما أشعل فتيل الشكوك بأن يكون الحادثان متعلقان بالطائرة.