أبوظبي تخفض رسوماً لدعم السياحة والضيافة

أبو ظبي
|

أبوظبي - رويترز - خفضت أبوظبي رسوماً خاصة بالسياحة لمساعدة قطاع الضيافة وجذب مزيد من السياح إلى الإمارة الغنية بالنفط، والتي تسعى إلى تنويع مواردها الاقتصادية. وأكدت دائرة الثقافة والسياحة اليوم الثلثاء أنها خفضت رسوم السياحة من 6 إلى 3.5 في المئة ورسوم البلدية من 4 إلى 2 في المئة، ورسوم غرف الفنادق من 15 درهماً (4 دولارات) إلى 10 دراهم.


ويوجد في الإمارة مزارات عديدة، بينها سباق فورمولا 1 ومتحف اللوفر أبوظبي والمتنزه المغلق عالم وارنر براذرز، كما يجري حالياً بناء متحف غوغنهايم ومتحف زايد الوطني.

وجاءت خطوة خفض الرسوم إثر دراسة لفنادق أبوظبي أجرتها الدائرة. وقال وكيل دائرة الثقافة والسياحة سيف سعيد غباش: "قطاع السياحة بديل مهم للنفط، ومن الضروري دعم هذا القطاع الذي يواجه مصاعب لنتيح له المساهمة في تحقيق أهداف المستقبل". وأضاف أن التأثير المالي لخفض الرسوم سيبلغ بليون درهم على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

وتنوي الدائرة إنفاق 500 مليون درهم على مدى السنوات الثلاث المقبلة للترويج للإمارة وجذب السياح في إطار برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية المسمى "غداً 21".