«ثقافة الرياض» تقيم معرضاً تشكيلياً وتحتفل بيوم المرأة

من احتفال جمعية الثقافة بيوم المرأة.
الرياض _ «الحياة» |

نظمت الجمعية السعودية للفنون التشكيلية «رواق جسفت» بالتعاون مع وكالة الشؤون الثقافية في وزارة الإعلام أمس المعرض التشكيلي «بألوانها تسمو الحياة»، وندوة «المملكة وتمكين المرأة»، ضمن المبادرة الثقافية الفكرية للجمعية، وذلك في مقر الجمعية.


وأوضحت رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتورة منال الرويشد، أن المرأة السعودية في اليوم العالمي للمرأة هي رمز مهم في المجتمع، «فهي الأم والابنة والأخت والزوجة، وهي الموظفة في مختلف المهن ورائدة الأعمال وسيدة المجتمع، ونموذج مشرف من العطاء بحب وإخلاص وتفان»، مشيرة إلى أن المرأة السعودية أثبتت حضورها في كل مجالات الوطن «بجدية وإصرار، ولها أدوار متعددة بالرعاية والتعليم والتربية، كانت أهلًا للثقة والتمكين وبدعم قادة البلاد لها».

وشاركت في ندوة «المملكة وتمكين المرأة»، مديرة المرصد الوطني لمشاركة المرأة في التنمية وعضو هيئة التدريس بكلية الإعلام في جامعة الملك سعود الدكتورة ميمونة خليل الخليل، وعضو هيئة التدريس بكلية الإعلام في جامعة الملك سعود الدكتورة هدى بنت سعيدان، ووكيلة قسم التربية الفنية بجامعة الملك سعود الدكتورة عبير بنت سعد المقرن.

وتضمنت الأمسية ورقة عمل «عندما تُرسم الموسيقى ويُعزف الفن» قدمتها الفنانة التشكيلية زينت أبو حسين، إضافة إلى عروض تفاعلية كرسم البورترية، ورسم الإكريليك والرسم بالقهوة، نفذتها فنانات سعوديات شابات.