الصين تؤكد تعهدها تعزيز الانفتاح على الاستثمار الأجنبي

رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ. (رويترز)
بكين - رويترز |

أكد رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ تعهد بكين مزيد من الانفتاح على الاستثمار الأجنبي، وذلك خلال لقائه مسؤولين تنفيذيين بشركات عالمية، كما سعى إلى طمأنتهم إلى أن حقوق الشركات الأجنبية ستكون مصونة.


وأبلغ لي المسؤولين التنفيذيين على هامش "منتدى تنمية الصين" أن بلاده ملتزمة توفير بيئة عمل أكثر انفتاحاً وشفافية للمستثمرين والشركات الأجنبية، إضافة إلى ضمانات لحماية حقوق الملكية الفكرية وعدم نقل التقنيات جبراً. وأفاد بيان نُشر على الموقع الإلكتروني للحكومة، بأن كبار المسؤولين التنفيذيين من "دايملر" و"آي بي أم" و"بي أم دبليو" و"فايزر" و"ريو تينتو" التقوا لي في اليوم الختامي للمنتدى.

وأجاب رئيس الوزراء أيضاً على تساؤلات عن العلاقات التجارية الأميركية-الصينية، لكن البيان لم يوضح مزيداً من التفاصيل. وأعلنت وزارة الصناعة الصينية أن الحكومة ستقلص التدخل المباشر في القطاع الصناعي الضخم في البلاد، في مسعى لتهدئة المخاوف حيال سياستها الصناعية. لكن الصين لم توقف خطة طويلة الأجل لتعزيز قوتها الصناعية في القطاعات ذات القيمة العالية.

وقال لي للمسؤولين التنفيذيين العالميين: "تشجع الصين تطوير التقنيات والصناعات الجديدة لخلق مجال للإبتكار والتطوير، ولن نسمح بوأد الابتكار". وسعى رئيس الوزراء أيضاً إلى طمأنة المسؤولين التنفيذيين إلى أن الصين ستكون قادرة على مقاومة الضغط على اقتصادها، مشدداً على أن بلاده ستبقي على الاقتصاد في نمو داخل نطاق معقول.

وتستهدف الحكومة نمواً بين 6 و6.5 في المئة خلال العام الحالي، بعدما شهد عام 2018 نمواً نسبته 6.6 في المئة، هو الأدنى منذ 28 سنة.