كتاب يناقشون أحوال الكتابة الرواية وأبرز المواضيع التي تشغل الروائيين

من أمسية نادي تبوك الأدبي.
تبوك - فايز العنزي |

أقام نادي تبوك الأدبي أخيرا أمسية بعنوان «سرد وحوارات أدبية» شارك فيها الكاتبة نادية الشهري والكاتب حميد العماوي وأدارتها ثريا مشرف. وفي البداية تحدثت نادية الشهري عن تجربتها في الكتابة وعوالم السرد وعن أول قصة كتبتها وهي ما تزال طفلة، كما تطرقت إلى الرواية وملامح الشخصيات والعقدة والحل وحضور المكان، من واقع تجربتها.


بعدها تناول الكاتب حميد العماوي تأثير الأحداث ومتغيرات الحياة في حياة الكاتب، مشيرا إلى أهم الأحداث في محافظة حقل التي نشأ فيها، وقال إن حكايات الأجداد عن الجوع والجفاف في فترات ماضية، أثرت في كتاباته، ثم تحدث عن قضية المزج بين الواقع والمتخيل.

وفي المداخلات قال نائب رئيس النادي الأدبي بتبوك عبدالرحمن العكيمي إن الحدود والمدن التي تقع على الحواف البعيدة تترك تأثيراتها في الكاتب والروائي، متسائلا عن عن تأثير الحدود بأبعادها على الكتابة السردية والحكاية، متطرقا إلى أهم المصادر لدى الكاتب الروائي.

بعدها طالب الإعلامي وليد الخشرمي بوجود تدريب وصقل للمواهب في عالم الكتاب. في حين علق الروائي علوان السهيمي أن الكتابة الروائية ليست وعظا كمايعتقدها البعض، مؤكدا أن العلاقة والجوار مع الآخر العربي لم تكتب بشكل جيد حتى الآن.