مدرب توتنهام: لهذا السبب نحب كرة القدم

توتنهام قدم ملحمة كروية رائعة. (أ ف ب)
|

مانشستر (إنكلترا) - رويترز - كال مدرب توتنهام هوتسبير ماوريسيو بوكيتينو المديح للاعبيه "الأبطال" بعد التأهل إلى الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بالتفوق على مانشستر سيتي بقاعدة الهدف خارج الأرض عقب التعادل 4-4 في النتيجة الإجمالية.


وكاد فوز سيتي 4-3 أن يصبح 5-3 ويتأهل إلى الدور قبل النهائي لكن حكم الفيديو المساعد تدخل لإلغاء هدف رحيم سترلينج بداعي التسلل الصحيح ضد سيرجيو أجويرو الذي مرر الكرة لزميله.

وقال بوكيتينو "هذا لا يصدق. يا لها من طريقة لإنهاء المباراة".

وأضاف المدرب الأرجنتيني، الذي غاب عن فريقه هدافه هاري كين، "أنا سعيد جدا وفخور. لاعبو فريقي كانوا أبطالا. أنا سعيد لأجلهم وللجماهير".

وأشار بوكيتينو إلى أنه مر بمشاعر متابينة خلال الثواني الأخيرة مع ظهور قرار إلغاء هدف سترلينج على شاشة الملعب "لا هدف، حكم الفيديو المساعد، تسلل"، وتابع "تحدث الكثير من الأمور في رأسك في لحظة. خيبة الأمل كانت هائلة لكن تم تغيير القرار.

"لهذا السبب نحب كرة القدم. أظهرنا شخصية رائعة وكانت مباراة لا تصدق".

وظهرت الراحة على وجه كريستيان إريكسن لاعب وسط توتنهام الذي فقد الكرة خلال هدف سيترلينج الملغي، وقال "ربما أنا أحد أكثر الرجال حظا على الكوكب. أعتقدت أن الأمور انتهت لكنها كانت مباراة ممتعة. كانت متقلبة وقدمنا (للمنافس) الكثير لكننا حصلنا أيضا على الكثير. كانت مباراة غريبة".