فوشيه: لبنان لا يُشبه اليونان... وتطبيق "سيدر" بدأ

السفير الفرنسي لدى لبنان برونو فوشيه (الوكالة الوطنية للإعلام)
بيروت - "الحياة" |

جددت باريس حَثّ لبنان على وضع موازنة تقشفية، وذلك عبر السفير الفرنسي لدى لبنان برونو فوشيه، الذي اكد في حوار عبر "تويتر"، "ان الحكومة اللبنانية اعتمدت برنامج عمل طموحاً ووافق عليه مجلس النواب، وبدأت العمل على ملفات عدّة اساسية من ضمنها الكهرباء، كذلك على بناء موازنة تقشفية ونتوقع أن يستمروا في هذا الاتجاه".


ولفت فوشيه الى "ان لبنان يعاني مديونية كبيرة ووضعه المالي سيئ، لكن حالة الدين اللبناني لا تشبه ديون اليونان، لذلك من الضروري أن تتخذ الحكومة إجراءات حازمة لاستعادة التوازن وفق ما تعهدت به أمام مجلس النواب".

وحول "سيدر" قال "تطبيقه بدأ، ونعتبر ان ملف الكهرباء اساسي كذلك اعتماد موازنة تقشفية".

وعن زيارة الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون لبنان، أوضح أنها "ستتم في الفصل الثاني من عام 2019".