هندي يقطع إصبعه بعد التصويت للحزب الخطأ

|

نيودلهي - أ ف ب - قطع رجل هندي غلبه اليأس إصبعه بساطور لتقطيع اللحم بعدما صوت لصالح الحزب الخطأ في الانتخابات التشريعية الحالية.


وفي مقطع فيديو انتشر بسرعة كبيرة على الشبكات الاجتماعية، شرح باوان كومار أن الرموز المعروضة على الجهاز الإلكتروني اختلطت عليه فيما كان يصوت الخميس، ما جعله يصوت لصالح الحزب القومي التابع لرئيس الوزراء نارندا مودي بدلا من التصويت للمرشح المنافس المقدم في ولايته أوتار براديش (الشمال).

وبعدما شعر بالإحباط ذهب إلى بيته وقطع إصبعه السبابة. ورغم أن التصويت إلكتروني، فإن إصبع السبابة لدى كل ناخب يدمغ بحبر بمجرد تصويته بحيث لا يستطيع التصويت مرة أخرى.

ويظهر مقطع فيديو ثانٍ ساطور اللحم على الأرض وكومار يضع ضمادة على موقع الإصبع المفقود.

يذكر أن الخميس كان اليوم الثاني من الانتخابات في الهند التي بدأت في 11 نيسان (أبريل) وتنتهي في 19 أيار(مايو).