صعدت 12 في المئة خلال عام... و"السيارات" استحوذت على 17 في المئة

12.5 بليون ريال واردات القطاع الخاص السعودي في مارس

ارتفاع واردات القطاع الخاص السعودي الممولة عن طريق المصارف. (الحياة)
الرياض - عبده المهدي |

قفزت واردات القطاع الخاص السعودي الممولة عن طريق المصارف السعودية خلال شهر أذار (مارس) 2019 إلى 12.52 بليون ريال في مقابل 11.2 بليون للشهر نفسه من 2018 بزيادة 12 في المئة، وفي مقابل 9.3 بليون لشهر شباط (فبراير) الماضي بزيادة 34 في المئة.


وشملت ورادات القطاع الخاص الممولة عن طريق المصارف التجارية السعودية خلال مارس الماضي على واردات المواد الغذائية التي بلغت نسبتها 17 في المئة من اجمالي الواردات خلال مارس، أيضاً استحوذت السيارات على 17 في المئة من قيمة الواردات، أما مواد البناء فكان نصيبها 10 في المئة، والأجهزة استحوذت على 3 في المئة، والآلات 5 في المئة، أما بند "سلع أخرى" كان نصيبه 47 في المئة من قيمة الواردات.

وبلغت واردات المواد الغذائية خلال مارس 2019 ما قيمته 2.13 بليون ريال، في مقابل 1.675 بليون للفترة نفسها من العام 2018، بزيادة 27 في المئة، وفي مقابل 1.65 بليون للشهر السابق بارتفاع 29 في المئة.

وشملت واردات المواد الغذائية خلال مارس ورادات "الحبوب" التي استحوذت على 25 في المئة من قيمة الواردات الغذائية بما يعادل 527 مليون ريال في مقابل 595 مليونا للفترة نفسها من 2018 بتراجع 11 في المئة، وفي مقابل 393 لشهر فبراير الماضي بزيادة 34 في المئة، واستحوذ بند "مواد غذائية أخرى" على 59 في المئة من الواردات ما قيمته 1.27 بليون ريال في مقابل 775 مليونا بزيادة 64 في المئة، وفي مقابل 838 مليون بزيادة 51 في المئة.

واستحوذ بند "المواشي واللحوم" في واردات مارس على ما نسبته 11 في المئة ما يعادل 240 مليوناً في مقابل 100 مليونا، بزيادة 140 في المئة، في مقابل 297 مليونا لشهر فبراير 2019 بتراجع 19 في المئة، أما بند "سكر وشاي وبن" فاستحوذ على 3 في المئة من الواردات بما يعادل 55 مليونا في مقابل 60 مليونا بتراجع 8 في المئة، وفي مقابل 109 ملايين فبراير الماضي بتراجع 50 في المئة، فيما استحوذ "فواكه وخضروات" على أقل نفقات شهر مارس ما نسبته 2 في المئة بقيمة 43 مليونا في مقابل 145 مليونا بتراجع 70 في المئة، وفي مقابل 15 مليونا لشهر فبراير 2019 بارتفاع 186 في المئة.

وقفزت قيمة واردات السيارات خلال مارس الماضي الى 2.093 بليون ريال في مقابل 1.627 بليون للفترة نفسها من 2018 بزيادة 29 في المئة وفي مقابل 1.472 بليون لشهر فبراير الماضي بارتفاع 42 في المئة.

أما "الآلات" فبلغت قيمة الواردات منها في مارس 564 مليون ريال في مقابل 516 مليون لشهر مارس 2018، بزيادة 9.4 في المئة، وفي مقابل 449 مليون ريال لشهر فبراير بارتفاع 26 في المئة.

وبلغت قيمة واردات "مواد البناء" في مارس 1.22 بليون ، في مقابل 1.45 بليون بتراجع 15 في المئة، وفي 1.16 بليون للشهر السابق بزيادة 5.4 في المئة، أما بند "اجهزة" فبلغت قيمة الواردات منه 434 مليونا في مقابل 257 مليونا لشهر مارس 2018 بزيادة 69 في المئة، وفي مقابل 281 مليونا للشهر السابق، بارتفاع 54 في المئة،

وبلغت قيمة واردات بند "منسوجات وملبوسات" 242 مليونا في مقابل 104 ملايين بزيادة 132 في المئة، وفي مقابل 121 مليونا لشهر فبراير الماضي بزيادة 100 في المئة.

أما بند "سلع أخرى" فبلت قيمة الواردات منه 5.83 بليون ريال في مقابل 5.58 بليون للفترة نفسها من 2018 بزيادة 4.4 في المئة، وفي مقابل 4.2 بليون للشهر السابق بزيادة 39 في المئة.