ألمانيا تعلق التدريب العسكري في العراق بسبب التوتر

ألمانيا
برلين - رويترز - |

قال ناطق باسم وزارة الدفاع الألمانية اليوم الأربعاء إن بلاده ستعلق عمليات التدريب العسكري في العراق بسبب تصاعد التوتر في المنطقة.


وأضاف أنه ليس لدى ألمانيا مؤشرات على هجمات محتملة بدعم من إيران. وقال إن برامج التدريب قد تستأنف خلال الأيام المقبلة.

وكان موقع مجلة فوكوس الإلكتروني قد قال إن القرار اتخذ بالتنسيق مع الدول الشريكة التي تحارب تنظيم "داعش" في المنطقة.

في المقابل، قالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الألمانية إن بلادها ستبقي على عدد الموظفين بسفارتها وقنصليتها في العراق ثابتا في الوقت الحالي، وذلك بعدما أمرت واشنطن برحيل موظفي الحكومة غير الأساسيين من العراق.

واتخذت الولايات المتحدة هذه الخطوة بعد التعبير مرارا عن القلق إزاء تهديدات من قوات مدعومة من إيران.

وذكرت الناطقة باسم الخارجية الألمانية أن سفارة بلادها في بغداد تعمل وبكامل موظفيها.