مقتل 17 جندياً وفقدان 11 بكمين في النيجر

جنود في جيش النيجر. (رويترز)
نيامي - رويترز، أ ف ب |

قتل مسلحون 17 جندياً على الأقل من جيش النيجر اليوم الأربعاء، في كمين قرب الحدود مع مالي، حيث تنشط جماعات متشددة، بينما فُقد 11 آخرون.


وقال الناطق باسم الحكومة عبد الرحمن زكريا لـ"رويترز" إن "الهجوم وقع أمس الثلثاء قرب بلدة تونغو تونغو، حيث قتل موالون لتنظيم داعش 4 جنود أميركيين من القوات الخاصة و4 جنود آخرين من النيجر في كمين في تشرين الأول (أكتوبر) 2017".

ولم يحدد زكريا هوية منفذي الهجوم الذي يعد أحد أكثر الهجمات دموية ضد الجيش في غرب النيجر خلال السنوات الأخيرة. وكثف متشددون، بينهم موالون لـ"القاعدة" و"داعش" الهجمات على أهداف عسكرية ومدنية في أنحاء منطقة الساحل غرب أفريقيا هذا العام، لاسيما على امتداد الحدود سهلة الاختراق بين النيجر ومالي وبوركينا فاسو.

وتواجه النيجر أيضاً تهديداً في الجزء الجنوبي الشرقي من أراضيها من جماعة "بوكو حرام" وجماعة أخرى تابعة لـ"داعش". وعلى رغم تمركز هاتين الجماعتين في نيجيريا، إلا أنهما تنفذان من حين إلى آخر‭‭ ‬‬هجمات في النيجر وتشاد والكاميرون المجاورة.