البرلمان النمسوي يمنع الحجاب في المدارس الابتدائية

النمسا
فيينا - أ ف ب - |

أقرّ البرلمان النمسوي مشروع قانون قدمّه الائتلاف الحكومي اليميني-اليميني المتطرّف، يمنع ارتداء الحجاب في المدارس الابتدائية.


وضمّنت الحكومة مشروع القانون عبارة تنصّ على أن الحظر يشمل "كل لباس ذي تأثير إيديولوجي أو ديني يغطّي الرأس"، من دون أن أي ذكر للحجاب.

لكن الحزبين الرئيسين في الائتلاف الحكومي، حزب المحافظين اليميني بزعامة المستشار سيباستيان كورتز وحزب اليمين المتطرف، أعلنا بوضوح أن الحجاب الإسلامي هو المستهدف من مشروع القانون. وقال ناطق باسم حزب اليمين المتطرف لشؤون التعليم إن مشروع القانون يمثل "إشارة ضد الإسلام السياسي".

وأوضحت الحكومة أن الحظر لا يشمل العمامة التي يضعها الرجال السيخ على رؤوسهم، ولا القلنسوة التي يعتمرها الرجال اليهود.

واعتبرت "منظمة المسلمين النمسويين" مشروع القانون "مخزياً" و"تكتيكاً لتحويل الانتباه"، مشيرة الى أن المعني به هو عدد محدود جداً من التلميذات.

وصوّت جميع نواب المعارضة تقريباً ضدّ مشروع القانون، واتهم بعضهم الحكومة بأنها تسعى الى تصدّر عناوين الصحف، بدل الاهتمام برفاهية الأطفال.