"سبيس إكس" تؤجل مجدداً إطلاق صاروخ يحمل أقماراً اصطناعية لتشغيل الإنترنت

لحظة انطلاق صاروخ لـ "سبيس اكس" في مهمة سابقة ("فلوريدا توداي")
كيب كنافيرال (فلوريدا) - رويترز |

قالت شركة "سبيس إكس" إن صاروخاً تأجل إطلاقه بالفعل نتيجة للطقس السيء الأربعاء الماضي، تم تأجيل إقلاعه مجدداً بعد 24 ساعة الخميس، إنما لنحو أسبوع هذه المرة، وذلك لتحديث برمجيات القمر الاصطناعي وفحص "كل شيء" بدقة.


وقالت الشركة، التي أسسها إيلون ماسك، إن المهمة التي تأجّلت، تستهدف وضع مجموعة مبدئية مكونة من 60 قمراً اصطناعياً في المدار الأرضي المنخفض، لتشغيل خدمة الإنترنت العالمية الجديدة "ستارلينك" المملوكة لـ ماسك وهي خدمة تهدف إلى توفير الأموال لطموحات استكشاف الفضاء الأخرى لدى البليونير ورائد الأعمال ماسك.

وكان من المقرر في الأساس أن ينطلق الصاروخ "فالكون 9 " وحمولته من الأقمار الاصطناعية من قاعدة كيب كنافيرال في فلوريدا مساء الأربعاء لكن شركة سبيس إكس أجلته نظراً للرياح الشديدة فوق موقع الإطلاق.

وقالت الشركة: "نريد دائماً أن نفعل كل ما بوسعنا على الأرض للوصول بفرص نجاح مهمتنا لأقصى حد. فرصة الإطلاق التالية خلال نحو أسبوع".

ولم تدل الشركة بمزيد من التفاصيل للصحافيين في كيب كنافيرال.