ارتفاع أسعار النفط بعد اجتماع "أوبك"

ناقلة نفط في البحر.
|

سنغافورة - أ ف ب - ارتفعت أسعار النفط في آسيا اليوم الإثنين بسبب التوتر في الشرق الأوسط وتأكيد السعودية التزامها خفضاً في المخزونات العالمية للنفط.


وارتفع سعر برميل النفط الخفيف تسليم حزيران (يونيو) 90 سنتاً إلى 63.66 دولار، كما زاد سعر برميل برنت 1.06 دولار إلى 73.27 دولار. وكان برميل برنت أغلق في لندن على انخفاض بقيمة 41 سنتاً عن سعر الإغلاق الخميس. وفي نيويورك، خسر برميل النفط الخفيف في نيويورك 11 سنتاً.

وكان عدد من وزراء "منظمة الدول المصدرة للنفط" (أوبك) وشركائها اجتمعوا في جدة غرب السعودية نهاية الأسبوع الماضي لمناقشة اتفاق الحد من الإنتاج. وعبرت السعودية والإمارات عن قلقهما من ارتفاع في المخزونات العالمية للنفط. وأكدت الدول المصدرة للنفط تصميمها على ضمان استقرار السوق على رغم الأوضاع المتوترة في الخليج.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن "هناك إجماعاً على البقاء على مسار خفض مخزونات النفط"، وعلى مواصلة العمل لتحقيق التوازن بين العرض والطلب. من جهته، قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي: "لا أعتقد أن خفض الاقتطاعات خطوة صحيحة، ولاحظنا أن المخزونات تزداد" على رغم تراجع صادرات النفط الفنزويلي والإيراني.