البحرين: سنظل مناصرين للشعب الفلسطيني في استعادته حقوقه

المنامة - «الحياة» |

أكد وزير خارجية مملكة البحرين الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، اليوم (الثلثاء)، أن موقف بلاده الرسمي والشعبي كان وسيظل ثابتًا ومناصراً للشعب الفلسطيني في استعادة حقوقه المشروعة في أرضه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، ودعم اقتصاد الشعب الفلسطيني في كل موجب دولي وثنائي.


وأشار آل خليفة في تصريح بثته وكالة الأنباء البحرينية إلى أن استضافة البحرين لورشة «السلام من أجل الازدهار» يندرج ضمن نهجها المتواصل والداعم للجهود الرامية لتمكين الشعب الفلسطيني من النهوض بقدراته وتعزيز موارده لتحقيق تطلعاته المشروعة، مشددا على أنه ليس هناك أي هدف آخر من استضافة هذه الورشة.

وأعرب عن خالص التقدير للقيادة الفلسطينية ومواقفها الثابتة وجهودها المستمرة لصيانة حقوق الشعب الفلسطيني وتحقيق تطلعاته المشروعة، مؤكداً أنه لا مجال للمزايدة أو التقليل من نهجهم السلمي الشريف وأن مملكة البحرين ستبقى على عهدها، كما كانت دائماً، تجاه الشعب الفلسطيني.