الأسهم القطرية تفقد 12 بليون ريال من قيمتها

التغير في مؤشرات قطاعات بورصة قطر. (الحياة)
الرياض - عبده المهدي |

فشل المؤشر العام لبورصة في المحافظة على مساره الايجابي الذي امتد يومين سابقين، جاء ذلك خلال تعاملات اليوم (الثلثاء) التي شهدت تسجيل المؤشر خسارته الاولى، فاقداً 2 في المئة من قيمته، تعادل 198 نقطة، هبوطا الى 9701 نقطة في مقابل 9899 نقطة اليوم السابق، لترتفع خسارة المؤشر منذ مطلع العام الى 5.81 في المئة.


وأنهت 78 في المئة من الأسهم القطرية تعاملات اليوم على تراجع في أسعارها عند المقارنة بأسعارها أمس ما يعادل 35 شركة من أصل 45 شركة جرى تداول أسهمها بينما ارتفعت أسعار أسهم 8 شركات أخرى، واستقرت شركتان، لتتراجع القيمة السوقية للأسهم المدرجة الى 537 بليون ريال بخسارة 12 بليون نستبها 2.20 في المئة.

وبالنظر الى الاجماليات، فنجد ارتفاعا في الاداء، إذ صعدت قيمة الاسهم المتداولة 6 في المئة الى 477 مليون ريال في مقابل 449 مليونا، وارتفعت الكمية المتداولة 19 في المئة الى 21 مليون سهم، في مقابل 17.2 مليون، بينما ارتفع عدد الصفقات المنفذة 11 في المئة الى 10868 صفقة في مقابل 9830 صفقة.

ونتيجة تراجع أسعار معظم الأسهم، طاول الهبوط مؤشرات كل قطاعات بورصة، تصدرها مؤشر الصناعة بخسارة 2.74 في المئة الى 3123 نقطة، تلاه مؤشر المصارف الهابط 2.22 في المئة، فيما بلغت خسارة مؤشر التأمين 2.22 في المئة الى 3041 نقطة.

وحقق مؤشر جميع الأسهم رابع أكبر خسارة نسبتها 2.07 في المئة الى 2889 نقطة، تلاه مؤشر النقل الهابط 2.06 في المئة، تبعه مؤشر العائد الاجمالي الخاسر 2 في المئة، وبلغت خسارة مؤشر الاتصالات 0.68 في المئة، فيما سجل مؤشر الخدمات اقل خسارة 0.41 في المئة.