بيونغيانغ تعتبر بايدن "أبلهاً" بعد انتقاده كيم

بايدن في صورة من الأرشيف (أ ب)
سيول - أ ف ب - |

وصفت وكالة الأنباء الرسمية الكورية الشمالية نائب الرئيس الأميركي السابق جوزف بايدن بأنه "أبله"، بعد انتقاده الزعيم كيم جونغ أون.


بايدن الذي يسعى الى نيل ترشيح الحزب الديموقراطي لانتخابات الرئاسة عام 2020، انتقد خلال مهرجان انتخابي في فيلادلفيا السبت الماضي، نهج الرئيس الأميركي دونالد ترامب تجاه كيم والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، واتهمه باحتضان "طغاة مثل بوتين وكيم جونغ أون".

واتهمت الوكالة بايدن بـ "التشهير بالقيادة العليا"، في إشارة إلى كيم، معتبرة أن السيناتور السابق بات "طائشاً وتافهاً ويسيطر عليه الطموح من أجل السلطة".

وأعدّت لائحة بهفواته وسقطاته، مثل نيله علامة الرسوب "أف" خلال دراسته الجامعية، بسبب سرقة أدبية، واتهامات بنسخه خطاباً لزعيم حزب العمال البريطاني آنذاك نيل كينوك.

وأوردت الوكالة نوم بايدن خلال خطاب للرئيس السابق باراك أوباما عام 2011، ما جعله "مادة للسخرية والضحك"، منتقدة "تصرّفاته وكلماته الوقحة تجاه النساء وتعليقاته المتهورة". وأضافت ان بايدن "لا يستحق أن يُعلّق عليه أمل، (وهو) أحمق بمعدل منخفض من الذكاء".