"فودافون" تعلق طلبية هواتف من الشركة الصينية

بريطانيا: شركة الاتصالات "إي إي" ستطلق شبكة الجيل الخامس من دون "هواوي"

أمام متجر لـ"هواوي" في الصين. (أ ف ب)
لندن - أ ف ب |

ستكون شركة الاتصالات البريطانية العملاقة "إي إي" هذا الشهر أول مشغّل في بريطانيا يطلق شبكة الجيل الخامس من دون تكنولوجيا "هواوي"، كما كان مقرراً في الأساس، وفق ما أعلنت الشركة اليوم الأربعاء.


وكانت "إي إي" أعلنت في وقت سابق أنها ستستورد أول هاتف من الجيل الخامس من شركة "هواوي"، وهو من طراز "ميت 20 اكس 5 جي" إلى بريطانيا، لكن مشاركة العملاق الصيني في قطاع الاتصالات في بريطانيا أثار جدلاً سياسياً.

ونقلت صحيفة "فايننشال تايمز" عن الرئيس التنفيذي لشركة "إي إي" مارك اليرا قوله إن الشركة "علقت" اطلاق هواتف الجيل الخامس من "هواوي" لعدم توفرها على "ضمانة الخدمة" الضرورية لتقديم عقود طويلة الأجل. وقال: "اضطررنا لتعليق ذلك".

وأكدت "إي إي"، المملوكة من مجموعة "بريتش تيلكوم"، أنها ستبدأ في اطلاق الشبكة الجديدة الفائقة السرعة للهاتف الخليوي في 30 أيار (مايو) الجاري في 6 مدن بشكل أولي، هي لندن وكارديف وبلفاست وادنبره وبرمنغهام ومانشستر. وأشارت إلى أنها تخطط للوصول إلى 1500 موقع نهاية العام الحالي.

وقال اليرا إن عملية الإطلاق ستساعد في "إبقاء المملكة المتحدة في واجهة التكنولوجيا الرقمية".

إلى ذلك، أعلنت مجموعة الاتصالات البريطانية "فودافون" اليوم الأربعاء أنها ستعلق الطلبات المسبقة لهواتف "هواوي" من الجيل الخامس وسط جدل حول المعايير الأمنية المتصلة بتجهيزات العملاق الصيني.

وقال ناطق باسم الشركة: "نوقف موقتاً عن الطلبيات المسبقة لجهاز هواوي ميْت 20 اكس في المملكة المتحدة. هذا إجراء موقت في ظل حال عدم اليقين في ما يتعلق بأجهزة هواوي 5 جي الجديدة".