المنصور: "التحالف" ملتزم بقواعد الاشتباك في اليمن

الرياض - "الحياة" |

أكد المتحدث الرسمي باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن المستشار القانوني منصور المنصور، إلتزام تحالف دعم الشرعية في اليمن بقواعد الاشتباك والشفافية والحياد.


وقال المنصور في مؤتمر صحافي في الرياض اليوم (الأربعاء)، إن التحالف قصف قوارب صيد عام 2017 في جزيرة البادي بعد تورطها في تهريب أسلحة، "وتبين أنها تابعة للميليشيات الحوثية"، مضيفاً أن تلك الزوارق تعد هدفا مشروعا وفقا لقواعد القانون الدولي الإنساني.

وعن إدعاءات استهداف سوق الخضار في مدينة الحديدة بغارة جوية، أوضح أن الواقعة المشار إليها حدثت في أكتوبر 2018، مشيرا إلى أن القصف استهدف مجموعة من المليشيات دون المساس بالسوق وفقا لما أوضحته صور الأقمار الاصطناعية الملتقطة للسوق بعد العملية، مبينا أن العناصر الحوثية المستهدفة كانت على بعد 12 كيلومترا من موقع السوق.

وتناول المتحدث الرسمي باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن، قصف "التحالف" لمخزني أسلحة تابعين للحوثيين في مدرسة خالية ومبنى غير آهل بالسكان في مديرية بني حشيش بمحافظة صنعاء، حيث ذكر أن قنبلتين موجهتين أصابتا الهدفين إصابة مباشرة، فيما أكد أن "التحالف" لم يقصف في سبتمبر 2018 منزلا في حوران بالبيضاء.