هبوط أسعار 52 في المئة من الأسهم القطرية

التغير في مؤشرات قطاعات بورصة قطر. (الحياة)
الرياض ـ عبده المهدي |

عاود المؤشر العام للبورصة القطرية تراجعه مجددا خلال تعاملات اليوم (الخميس) التي شهدت تراجعا في معدلات الاداء مقارنة بالجلسة السابقة، إذ أنهى المؤشر جلسة اليوم فاقداً 0.28 في المئة من قيمته، تعادل 27 نقطة، هبوطا الى 9731 نقطة في مقابل 9758 نقطة اليوم السابق، لترتفع خسارة المؤشر منذ مطلع العام الى 5.52 في المئة.


وأنهت 52 في المئة من الأسهم القطرية تعاملات اليوم على تراجع في أسعارها عند المقارنة بأسعارها أمس ما يعادل 22 شركة من أصل 42 شركة جرى تداول أسهمها بينما ارتفعت أسعار أسهم 14 شركة أخرى، واستقرت 6 شركات، لتتراجع القيمة السوقية للأسهم المدرجة الى 538 بليون ريال بخسارة 2.6 بليون نستبها 0.47 في المئة.

أما عن الاجماليات، فنجد تراجعا في الاداء لليوم الثاني بعد تذبذب اسعار الأسهم، إذ هبطت قيمة الاسهم المتداولة 16 في المئة الى 292 مليون ريال في مقابل 350 مليونا، وهبطت الكمية المتداولة 44 في المئة الى 8.9 مليون سهم، في مقابل 16 مليون، بينما هبط عدد الصفقات المنفذة 30 في المئة الى 7559 صفقة في مقابل 10875 صفقة.

وبضغط من تراجع أسعار معظم الأسهم، طاول الهبوط 9 مؤشرات قطاعات بورصة، كان أكبرها خسارة مؤشر الخدمات بخسارة 1.54 في المئة الى 7802 نقطة، تلاه مؤشر النقل الهابط 0.64 في المئة، فيما بلغت خسارة مؤشر العقارات 0.63 في المئة الى 1600 نقطة.

وحقق مؤشر المصارف رابع أكبر خسارة نسبتها 0.56 في المئة الى 3596 نقطة، تلاه مؤشر جميع الاسهم الهابط 0.45 في المئة، تبعه مؤشر التأمين الخاسر 0.44 في المئة، بينما ارتفع مؤشر الاتصالات 0.14 في المئة، وصعد مؤشر الخدمات 0.23 في المئة.