السيسي يبحث مع رئيس زامبيا القضايا الأفريقية

الرئيس المصري
القاهرة – «الحياة» |

بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في اتصال هاتفي أجراه مع الرئيس الزامبي إدجار لونجو، قضايا القارة الأفريقية. وقال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الاتصال تناول التباحث حول تطورات عدد من القضايا الإقليمية والملفات المتعلقة بالاتحاد الأفريقي.


وأكد الرئيس السيسي الأهمية الخاصة التي يوليها للتشاور مع الرئيس لونجو، في ظل الدور الفاعل لزامبيا في منطقة الجنوب الأفريقي وعلى المستوى القاري، وفي ضوء العلاقات الثنائية المميزة التي تربط مصر بشقيقتها زامبيا، وهو ما تعكسه الزيارات المتبادلة والمتتالية من قبل كبار المسؤولين من الجانبين، مشيداً في هذا الصدد بدور زامبيا الفاعل بمنطقة الجنوب الأفريقي وعلى المستوى القاري، ومنوهاً بحرص مصر على العمل على تعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، لا سيما الاستثمار والتبادل التجاري.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الرئيس الزامبي أشاد بالتطور المستمر في مسار العلاقات الثنائية بين مصر وزامبيا، معرباً عن تقديره العميق لمصر وشعبها وقيادتها، منوهاً بوجود آفاق واسعة لتطوير العلاقات ودفع أطر التعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات.

وأضاف السفير بسام راضي أن الرئيسين تباحثا حول تطورات عدد من القضايا الإقليمية والملفات المتعلقة بالاتحاد الأفريقي، لاسيما في ظل الرئاسة المصرية للاتحاد، حيث أعرب الرئيس السيسي في هذا الصدد عن التطلع لمواصلة التنسيق مع الرئيس الزامبي فيما يتعلق بقضايا الأمن والاستقرار والتنمية على مستوى القارة الأفريقية، وأكد الرئيس لونجو ثقته بأن الرئاسة المصرية للاتحاد الأفريقي ستعود بالنفع على دول القارة بالنظر إلى الإرادة السياسية والرؤية الواضحة التي تنتهجها مصر إزاء دفع جهود العمل الأفريقي المشترك وتحقيق أهداف التنمية في أفريقيا.