التزكية تمنح انفانتينو ولاية ثانية على سدة رئاسة "فيفا"

انفانتينو قال إن "فيفا" اصبحت منظمة مردافة للمصداقية. (أ ف ب)
|

باريس - أ ف ب - من دون أي مفاجأة، أعاد الاتحاد الدولي لكرة القدم انتخاب رئيسه السويسري جاني انفانتينو، المتباهي بتضاؤل نسبة الفساد في منظمته، لولاية ثانية حتى 2023 الاربعاء في باريس خلال الاجتماع الـ69 لجمعيته العمومية.


وجاء انتخاب انفانتينو (49 عاما) الذي خلف مواطنه جوزيف بلاتر في شباط (فبراير) 2016 اثر فضيحة فساد كبرى هزت المنظمة العالمية، من دون مواجهة اي مرشح منافس، خلافا لولايته الاولى التي تفوق في انتخابات دورها النهائي على الشيخ البحريني سلمان بن ابراهيم آل خليفة (115-88).

وقال السويسري-الايطالي في العاصمة الفرنسية: "لمن يحبني ولمن يكرهني، أحب الجميع اليوم".

وتباهى انفانتينو بمنظمة "فيفا الجديدة" أصبحت "مرادفة اليوم للمصداقية"، قبل اعادة انتخابه بالتزكية اثر توصية من مجلس فيفا اتخذت الاثنين واقرتها الجمعية العمومية بغالبية 202 صوت ورفض 3 أصوات فقط، من بين 210 اتحادات مخولة بالتصويت.

قال انفانتينو، الذي يتحدث بأربع لغات (انكليزية وفرنسية والمانية واسبانية)، "الأعوام الثلاثة الماضية لم تكن مثالية، لقد ارتكبت اخطاء، ومن المؤكد انني حاولت تحسين الامور. لكن اليوم، في يوم الانتخاب، لا أحد يتحدث عن أزمة أو فضائح و فساد. نتكلم عن منظمة تتحدث كرة القدم".

تابع "شكرا اصدقائي، لأنه بفضلكم تمكنّا من تحويل فيفا الى فيفا جديد. منظمة اصبحت اليوم مرادفة للمصداقية، الثقة والنزاهة".