تشلسي يستأنف عقوبة منعه من إجراء تعاقدات

فرص تشلسي للحاق بفترة التسجيل ضئيلة جداً (أ ف ب)
لوزان (سويسرا) - أ ف ب |

أعلنت محكمة التحكيم الرياضي "كاس" (الجمعة) تلقيها استئنافا من نادي تشلسي الإنكليزي بطل مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" ضد عقوبة الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بمنعه من التعاقد مع لاعبين جدد.


وفرض الفيفا في 22 شباط/فبراير الماضي، عقوبة بحق تشلسي منعه بموجبها من ضم لاعبين جدد خلال فترتي انتقالات (الصيفية لعام 2019، والشتوية في كانون الثاني/يناير 2020)، على خلفية مخالفته قواعد انتقال اللاعبين القصِّر، معتبرا أن النادي اللندني خالف القواعد الناظمة بتعاقده مع 29 لاعبا قاصرا. كما رفض الفيفا استئنافا تقدم به النادي اللندني الذي ينفي ارتكاب أي مخالفة.

وأكدت محكمة التحكيم التي تتخذ من مدينة لوزان السويسرية مقرا لها الجمعة أن النادي الانكليزي تقدم بطلب استئناف. وأوضحت في بيان أنها سجلت "استئنافا تقدم به نادي تشلسي لكرة القدم ضد الاتحاد الدولي لكرة القدم"، موضحة أن هذا الاستئناف يتعلق بعقوبة منع إجراء تعاقدات جديدة.

ويأتي قرار الاستئناف ضد "فيفا" بعدما رفع الاخير الحظر جزئيا عن النادي الانكليزي في نيسان/أبريل الماضي ولكن في ما يتعلق فقط باللاعبين دون 16 عاما والذين لا يمثلون "تعاقدات دولية وتعاقدات اولية للاعبين القُصّر الاجانب".

غير ان هذا القرار سيمنع تشلسي من التعاقد مع لاعبين ذكور فوق سن 16 عاما خلال فترة الانتقالات الصيفية والفترة الشتوية مطلع 2020.

ويسعى تشلسي الى رفع الحظر أو على الأقل تعليقه بموجب قرار الاستئناف، ريثما يتمكن من إيجاد البديل لنجمه البلجيكي إدين هازار الذي ترجح تقارير صحافية انتقاله الى ريال مدريد الاسباني، وتبدو فرص البت بقرار الاستئناف قبل إقفال سوق الانتقالات الحالية ضئيلة جدا، نظرا للجدول الزمني لمحكمة التحكيم الرياضي، وتابعت "كاس" في بيانها "ليس من الممكن القول في الوقت الحالي متى سيصدر القرار القضائي".