مصر: قناة السويس تحول 4.3 بليون دولار إلى الخزانة العامة

قناة السويس.
القاهرة - مارسيل نصر |

سجلت قناة السويس أعلى معدل للتحويلات المالية للخزانة العامة للدولة في تاريخها. وذكر بيان لقطاع الهيئات الاقتصادية لوزارة المال اليوم السبت، أن قناة السويس حولت للخزانة العامة 4.3 بليون دولار في العام المالي 2018-2019، ما يعد أعلى معدل تحويل للخزانة العامة للدولة في تاريخها.


وأوضح البيان أن التحويلات المالية لقناة السويس جاءت بعد تغطية مصاريف تشغيلها وصيانتها وتمويل خطط استثمارية وتوسعات ومشاريع عديدة تخدم الاقتصاد القومي.

ونبه البيان إلى أن هذا الأداء يعكس النمو المضطرد الذي تشهده إيرادات قناة السويس، نتيجة لمشروع ازدواج وتوسعة القناة وعمليات تطويرها الأمر الذي أسهم في زيادة تنافسية القناة.

وكشف التقرير أن إجمالي إيرادات قناة السويس شهدت زيادة ملحوظة وبلغت نحو 6.2 بليون دولار في العام المالي 2018-2019، مقارنة بـ 4.3 بليون دولار في العام المالي 2016-2017، بنسبة نمو 40.4 في المئة. وأدت هذه الطفرة إلى زيادة مستحقات الخزانة العامة للدولة المتمثلة في الضرائب وفائض الإيرادات والإتاوة من 3.1 بليون دولار في العام المالي 2016/2017، إلى 4.3 بليون دولار جنيه عام 2018-2019، بنسبة نمو 36.5 في المئة.

إلى ذلك ناقش وزير التجارة والصناعة المصري عمرو نصار، مع مدير عام منظمة "اليونيدو" الدولية لي يونغ، تطورات إدراج مصر ضمن برنامج شراكة الدول الخاص بتحقيق التصنيع الشامل والمستدام.

وأكد نصار حرص الحكومة على تعزيز التعاون القائم بين مصر ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "اليونيدو" باعتبارها أحد أهم الشركاء الرئيسيين لمصر في مجال التنمية الصناعية. جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده نصار مع يونغ، لمناقشة آخر تطورات إدراج "اليونيدو" مصر ضمن برنامج شراكة الدول التابع للمنظمة، وذلك على هامش المشاركة في منتدى سان بطرسبرغ الاقتصادي الدولي المنعقد حالياً بمدينة سان بطرسبرغ الروسية.