مقتل مطلوبين في دهم للجيش في الكنيسة البقاعية والاشتباكات تتوسع إلى"الشراونة بعلبك" وسقوط جرحى

بعض المضبوطات (قيادة الجيش - مديرية التوجيه)
بيروت - "الحياة" |

قتل مواطنان من آل زعيتر وجرح سوري في عملية دهم للجيش اللبناني أمس (الاثنين) في بلدة الكنيسة البقاعية بحثاً عن مطلوبين. وقد اطلق المطلوبون النار على الدورية وحصل اشتباك، وقد تمكن الجيش من توقيف عدد منهم. وفق "الوكالة الوطنية للاعلام" وذكرت أن الجريح يدعى عزيز وعيو، وإصابته طفيفة وتم نقله الى مستشفى دار الأمل الجامعي في بعلبك للمعالجة.


وأعلنت قيادة الجيش - مديرية التوجيه في بيان أنه "أثناء قيام قوة من الجيش اليوم بدهم منازل مطلوبين بموجب مذكرات توقيف عدة بجرم الإتجار بالمخدرات وإطلاق نار وسرقة سيارات في بلدة الكنيسة - البقاع، تعرضت لإطلاق نار كثيف من قبل المطلوبين، ما دفع بالدورية إلى الرد بالمثل على مصادر النيران، ما أدى إلى إصابة وتوقيف عدد منهم، وضبطت كميات من الأسلحة والذخائر والسيارات المسروقة وكمية كبيرة من المخدرات. سلم الموقوفون مع المضبوطات إلى المراجع المختصة وبوشر التحقيق".

وأفيد أن شبانا أقدموا على حرق إطارات للسيارات قبيل غروب اليوم، في ثلاثة أماكن على طريق عين بورضاي - الشراونة عند مدخل بعلبك الشمالي، احتجاجا على المداهمات في بلدة الكنيسة.

وصدر عن قيادة الجيش بيان ثان وفيه: "إلحاقا لبيانها السابق المتعلق بتنفيذ الجيش عملية دهم في بلدة الكنيسة أسفرت عن مقتل مطلوبين اثنين واصابة أخر وتوقيف خمسة آخرين، تعرض مركزان تابعان للجيش في مدينة بعلبك، لإطلاق نار من قبل مسلحين، فرد عناصر الجيش على مصدر النيران بالمثل، ما أدى إلى إصابة أحد العسكريين ومواطنَين بجروح طفيفة نتيجة الرصاص الطائش. وتقوم وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة بتنفيذ عمليات تفتيش بحثا عن مطلقي النار لتوقيفهم".

ومساء اشارت "الوكالة الوطنية للاعلام" الى أن الهدوء عاد إلى حي الشراونة في مدينة بعلبك بعد اشتباكات بين الجيش ومسلحين بالأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية. واصيبت الطفلة( د. ح. ع) من الجنسية السورية بطلق ناري في الظهر جراء رصاصة طائشة، كذلك اصيب الطفل (م . ع. ن) ابن السنتين، إصابة طفيفة بساقه، كما اصيب المجند في الجيش أ. م بجراح طفيفة، وقد نقلوا جميعهم إلى مستشفيات المنطقة للمعالجة.

وتسببت الإشتباكات ايضا بحريق داخل حقل من الحصيد في حي البساتين وتضرر عدد كبير من المنازل والسيارات التي اصيبت بالرصاص العشوائي. وطوق الجيش حي الشراونة، وسير دوريات مؤللة، وتعمل وحداته على ملاحقة المطلوبين.