البطالة في بريطانيا عند أدنى مستوى منذ 45 عاماً

موظفون يعبرون جسر لندن في طريقهم إلى العمل. (رويترز)
|

لندن - أ ف ب - بقي معدل البطالة في بريطانيا عند أدنى مستوى منذ 45 عاماً، وفق بيانات رسمية صدرت اليوم الثلثاء، على رغم الرياح المعاكسة بسبب "بريكزيت" وتباطؤ الاقتصاد العالمي.


وأفاد بيان لمكتب الاحصاءات الوطني بأن معدل البطالة بقي عند 3.8 في المئة خلال الأشهر الثلاثة حتى نيسان (أبريل) الماضي، وهو أدنى مستوى منذ الربع الرابع عام 1974. ولم تتغير الأرقام عن المعدل المسجل في الربع الأول حتى آذار (مارس) الماضي، وكانت مطابقة لتوقعات السوق.

وقال المحلل في شركة "إكس تي بي" للتجارة الالكترونية ديفيد شيتهام: "بالمجمل، ليس هناك الكثير مما يشير إلى أي ضعف في سوق العمل"، لكنه حذّر من تداعيات "بريكزيت" والاقتصاد العالمي الذي يشهد تباطؤاً. وأضاف: "يبقى المشهد العام للاقتصاد البريطاني بعيداً عن الازدهار ويبدو أنه لا يحقق أي تقدم، لكن نظراً للرياح المعاكسة المزدوجة في ظل الضبابية السياسية الحالية وتباطؤ الاقتصاد العالمي، يمكن النظر إلى مستوى النشاط الحالي على أنه أفضل ما يمكن توقعه في الظروف الحالية".

وأظهرت بيانات رسمية أمس الاثنين أن الناتج المحلي الإجمالي في بريطانيا تقلّص 0.4 في المئة في نيسان الماضي، على خلفية تراجع الصناعات الناجم بشكل أساسي عن الضبابية بشأن "بريكزيت".