المغرب يخسر أول اختباراته الاعدادية لامم إفريقيا 2019

المغرب تتواجد في المجموعة الأفريقية الرابعة ( أ ف ب)
|

خسر المنتخب المغربي لكرة القدم أول اختباراته الاعدادية لنهائيات كأس أمم إفريقيا المقررة في مصر، عندما سقط أمام ضيفه الغامبي صفر-1 في مدينة مراكش في مباراة دولية ودية.


وسجل مهاجم أتالانتا الإيطالي موسى بارو الهدف الوحيد في الدقيقة 27 من المباراة التي أهدر خلالها فيصل فجر ركلة جزاء لمنتخب "أسود الأطلس" في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، ويخوض المغرب اختباره الثاني والأخير للعرس القاري المقرر من 21 حزيران/يونيو إلى 19 تموز/يوليو، ضد زامبيا الاحد المقبل بمراكش أيضا.

ودفع مدرب المغرب الفرنسي هيرفيه رونار بـ22 لاعبا من أصل الـ23 في التشكيلة الرسمية للنهائيات بمعدل فريق في كل شوط فاعتمد على تشكيلته الاساسية في الأول بقيادة القائد المهدي بنعطية وحكيم زياش ويونس بلهندة وخالد بوطيب ومبارك بوصوفة وكريم الأحمدي، قبل أن يدفع بمجموعة ثانية في الشوط الثاني بقيادة لاعبي النصر السعودي نور الدين أمرابط وعبد الرزاق حمدالله.

وأثرت درجة الحرارة على أداء اللاعبين كون المباراة أقيمت في وقت مبكر بعد الظهر باختيار من المدرب رونار الذي يرغب في تأقلم اللاعبين مع ارتفاع درجات الحرارة في عاصمة "النخيل" مراكش تحسبا للأجواء الحارة التي تشهدها القاهرة التي تحتضن جميع مباريات المغرب في الدور الأول.

ويلعب المغرب في النهائيات في المجموعة الرابعة الى جانب ناميبيا وساحل العاج وجنوب إفريقيا.