"التعاون الإسلامي" تدعو مولدوفا للتراجع عن نقل سفارتها إلى القدس المحتلة

جدة - "الحياة" |

أعربت منظمة التعاون الإسلامي عن رفضها وإدانتها لقرار مولدوفا نقل سفارتها إلى مدينة القدس المحتلة، مؤكدة أن هذه الخطوة غير القانونية تشكل انتهاكا لقرارات مجلس الأمن الدولي، لا سيما القرار رقم 478، وقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة حول القدس، التي أكدت رفض أي إجراءات من شأنها المساس في الوضع التاريخي والقانوني والسياسي لمدينة القدس المحتلة.


ودعت الأمانة العامة للمنظمة حكومة مولدوفا، إلى التراجع عن هذا القرار واحترام التزاماتها القانونية والسياسية بموجب القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية، وطالبتها بتبني مواقف تدعم فرص تحقيق السلام القائم على رؤية حل الدولتين وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.