نساء يتظاهرن في سويسرا للمطالبة بالمساواة في الأجور

من التظاهرة للمطالبة بالمساواة في الأجور. (أ ب)
جنيف - أ ف ب |

شاركت عشرات آلاف النساء في إضراب ومسيرات في مدن سويسرية للدفاع عن حقوقهن والمطالبة بالمساواة في الأجور، بحسب ما أعلن منظمو هذه الحركة. وكتب اتحاد النقابات في سويسرا في بيان: "يدخل يوم 14 حزيران (يونيو) 2019 التاريخ الحديث في سويسرا باعتباره أكبر حدث سياسي من خلال مشاركة مئات آلاف النساء في الإضراب".


وكمعدّل عام، تقاضى النساء في سويسرا رواتب تقلّ بنحو 20 في المئة عن رواتب الرجال.

وكانت النقطة المهمة في نهاية اليوم مسيرات في العديد من المدن وخصوصاً أمام مقر الحكومة والبرلمان في برن. وتم منع الترامواي في زيوريخ، في حين أضيئت الكاتدرائية باللون الوردي في لوزان، وظهرت قبضة نسائية على ناطحة سحاب في بازل.

وبعد مرور 30 عاماً تقريباً على آخر إضراب لهنّ، تحرّكت السويسريات للتنديد كذلك بالعنف القائم على النوع الاجتماعي. وتبلورت فكرة الإضراب بناء على تحريض من النقابات، بعدما فشلت مراجعة القانون حول المساواة عام 2018 في طرح مبدأ فرض عقوبات على الشركات التي تنتهك مبدأ المساواة في الأجور.