"هواوي" تخفض الإنتاج بـ30 بليون دولار في 2019-2020

شينزين (الصين) - أ ف ب |

أعلن مؤسس "هواوي" رين زينغفي اليوم الاثنين أن مجموعة الاتصالات الصينية ستخفض إنتاجها خلال العامين المقبلين، مؤكداً أن مبيعاتها من الهواتف الذكية في الخارج تراجعت 40 في المئة هذه السنة، في وقت تواجه تحديات جرّاء مساعي الولايات المتحدة لعزلها دولياً.


وقال زينغفي خلال اجتماع في مقر الشركة في مدينة شينزين في الصين: "خلال العامين المقبلين، ستخفض الشركة إنتاجها بقيمة 30 بليون دولار"، مؤكداً أن "مبيعات الهواتف الذكية خارج البلاد انخفضت 40 في المئة". ولم يوضح رين خطوط الانتاج التي ستتأثر بالقرار.

وبلغت عائدات "هواوي" عام 2018 أكثر من 100 بليون دولار. لكن رين، الذي شبّه المجموعة بطائرة متضررة، أوضح أنه يتوقع أن تعود إلى مسارها السابق بحلول عام 2021. وقال: "في 2021، سنستعيد حيويتنا ونقدم الخدمات للبشرية".

وبرزت "هواوي" كنقطة خلافية رئيسية في إطار الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة التي فرض الطرفان خلالها رسوماً جمركية انتقامية على سلع بقيمة مئات بلايين الدولارات.

وحرمت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب "هواوي" من السوق الأميركية الضخمة ومنعت شركات التكنولوجيا الأميركية من تزويد المجموعة الصينية بمكونات أساسية بالنسبة إليها إلا بإذن من واشنطن.

وتخشى واشنطن من احتمال استخدام الحكومة الصينية لمنظومات "هواوي"، الرائدة عالمياً في مجال معدات الاتصالات وثاني أكبر منتج للهواتف الذكية في العالم، للتجسس. وتضغط إدارة ترامب كذلك على دول أخرى لحظر معدات "هواوي" من شبكاتها، خصوصاً مع إطلاق شبكات الإنترنت من الجيل الخامس (5 جي) المرتقب، وهو مشروع كان من المتوقع أن تلعب "هواوي" دوراً رائداً فيه.

واستجابت عدة شركات تكنولوجية كبرى، على غرار "فيسبوك" و"غوغل"، للحملة الأميركية لوقف التعاون مع "هواوي".