طفلة في العاشرة أصغر شخص يتسلق جرفاً صخرياً شهيراً في متنزه يوسيميتي

سيلا شنايتر تسلقت الجرف الصخري البالغ ارتفاعه 900 متر. (6abc.com)
لوس انجليس - أ ف ب |

دخلت طفلة أميركية في العاشرة تاريخ تسلق الجبال عندما أصبحت أصغر شخص يستلق جرف إل كابيتان الشهير في متنزه يوسيميتي الوطني في كاليفورنيا.


وتسلقت سيلا شنايتر الجرف الصخري البالغ ارتفاعه 900 متر وهو من الأعلى في العالم في غضون خمسة أيام مع والدها وهو متسلق صاحب خبرة وصديق للعائلة.

واحتفلت بانجازها بتناول البيتزا في 12 حزيران (يونيو).

وقالت الطفلة في تسجيل صور عند وصولها إلى القمة: "لا يسعني أن أصدق ما حققته للتو".

وقالت لمحطة تلفزيون محلية: "كان شعارنا الأساسي كيف نأكل فيلا؟ بقضمات صغيرة، خطوة بخطوة يوماً بيوم".

وقال والدها أن سيلا بكت عندما وصلت إلى القمة.

وأضاف: "كنا تعبين جداً بعد خمسة أيام طويلة وخيمنا فوق في تلك الليلة وعادت طفلة تريد أن ترى كل شيء والاستكشاف كما لو أن الأمر طبيعي".

وأكد الوالد أن رياضة التسلق أساسية في العائلة فهو التقى زوجته ووالدة سيلا عندما كان يتسلق إل كابيتان. وتريد سيلا الآن تشجيع شقيقها البالغ سبع سنوات على السير على خطاها نحو القمة.

وفي العام 2017، تسلق أليكس هونولد من دون أي معدات وحبال باستثناء بودرة اليدين إل كابيتان في سابقة أيضاً.

وقد احتاج إلى أقل من أربع ساعات بعد سنتين من التحضير لتحقيق هذا الإنجاز وقد نال فيلم وثائقي يتناول رحلته هذه بعنوان "فري سولو" جائزة أوسكار.